عبد الله غل
دعا وزير الخارجية التركي عبد الله غل الاتحاد الأوروبي إلى الوفاء بوعوده للقبارصة الأتراك الذين صوتوا في أبريل/ نيسان الماضي لصالح توحيد شطري الجزيرة.

وعبر غل في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء القبرصي التركي محمد علي طلعت في أنقرة عن أسفه لأن "الأمور التي كان مفترضا أن تتم لم تجسد حتى الآن".

وبعد تشديده على أن تركيا وجمهورية شمال قبرص التركية -التي لا تعترف بها سوى أنقرة- لا تزالان تنتظران أن يتحرك الاتحاد الأوروبي بشأن العقوبات الاقتصادية المفروضة على القسم التركي من الجزيرة، قال غل "إن مصداقية الاتحاد على المحك".

ومعلوم أن قبرص مقسمة منذ عام 1974 إلى قسمين يوناني وتركي يخضع لعقوبات اقتصادية دولية منذ تأسيس جمهورية شمال قبرص التركية عام 1983.

كما أن خطة إعادة توحيد الجزيرة التي عرضت على سكان طرفي الجزيرة في استفتاء أجري يوم 24 أبريل/ نيسان الماضي، منيت بالفشل بسبب رفضها من طرف القبارصة اليونانيين رغم تأييد القبارصة الأتراك لها بأغلبية ساحقة.

المصدر : الفرنسية