عزل 60 مسؤولا صربيا وتوقعات باعتقال كراديتش
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 07:54 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 07:54 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/20 هـ

عزل 60 مسؤولا صربيا وتوقعات باعتقال كراديتش

رادوفان كراديتش
توقعت كبيرة ممثلي الادعاء في محكمة الأمم المتحدة لجرائم الحرب كارلا ديل بونتي أن يتم اعتقال الزعيم السابق لصرب البوسنة رادوفان كراديتش المشتبه في تورطه بجرائم الحرب خلال أيام.

ورفضت ديل بونتي في حديثها للصحفيين الكشف عن مزيد من التفاصيل بشأن الاعتقال، قائلة "فلنحقق القبض على كراديتش وبعدها سنتحدث عما ما عملناه".

وكانت ديل بونتي قد صرحت لوكالة الأنباء السويسرية بأنها واثقة من اعتقال كراديتش وتسليمه سيتم بحلول 29 يونيو/حزيران الجاري.

ويتهم كراديتش بارتكابه جرائم إبادة جماعية، وهو مطلوب للمثول أمام محكمة الأمم المتحدة في لاهاي لدوره في جرائم حرب البوسنة التي بدأت عام 1992 واستمرت ثلاث سنوات سقط خلالها 200 ألف شخص. ويعتقد أن كراديتش يختبئ في جمهورية صرب البوسنة التي تعهدت بتكثيف جهودها لاعتقاله.

وفي السياق نفسه أعلن الممثل الدولي الأعلى في البوسنة والمشرف على عملية السلام بادي أشداون اليوم عن فصل 60 مسؤولا من صرب البوسنة لاتهامهم بدعم كراديتش.

وقال أشداون للصحفيين "فصلتهم لاستئصال الأشخاص الذين يتولون المسؤولية الرهيبة لخلق أجواء من التآمر والتخويف"، مما أدى إلى مساعدة المتهمين ومجرمي الحرب على الهروب من القضاء.

ومن بين المسؤولين المعزولين رئيس البرلمان دراجان كالينيتش الذي كان حليفا لكراديتش أثناء حرب البوسنة ووزير الداخلية زوران ديريتش.

ويتمتع أشداون بسلطات واسعة النطاق لعزل المسؤولين الذين ينظر على أنهم يعيقون عملية السلام بموجب اتفاقية دايتون لعام 1995.

المصدر : وكالات