ملس زيناوي
رفض رئيس الوزراء الإثيوبي ملس زيناوي أي تغيير في تشكيلة اللجنة الانتخابية استعدادا للانتخابات العامة المقبلة المقررة العام المقبل كما طلبت منه أحزاب معارضة.

وقال زيناوي في خطاب ألقاه الجمعة أمام البرلمان إن تشكيل اللجنة الانتخابية من كل الأحزاب كما تطالب به المعارضة أمر غير ضروري.

وبرر رئيس الوزراء موقفه بالقول "إن النظام الحالي معمول به في بلدان تتمتع بتقاليد ديمقراطية عريقة مثل الولايات المتحدة وبريطانيا، وليس هناك أي مبرر لتغييره".

وأضاف أن اللجنة الانتخابية الحالية أدارت عمليتي انتخاب ديمقراطيتين أقر بهما المراقبون المستقلون الوطنيون والدوليون. وأكد زيناوي أن ضم ممثلين عن المعارضة إلى اللجنة الانتخابية سينسف المؤسسة التي ستواجه حينها نزاعات حزبية.

وقد نظم ما لا يقل عن ستة أحزاب معارضة في مايو/أيار الماضي مظاهرة في شوارع أديس أبابا طالبوا خلالها بتغيير القوانين الانتخابية، وتقول المعارضة إن أعضاء اللجنة الانتخابية والقوانين الانتخابية الحالية هي في صالح الحزب الحاكم الجبهة الديمقراطية الثورية لشعوب أفريقيا.

المصدر : الفرنسية