زعماء أفارقة يبدؤون محادثات بشأن ساحل العاج
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 07:56 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 07:56 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/20 هـ

زعماء أفارقة يبدؤون محادثات بشأن ساحل العاج

رئيس جنوب أفريقيا ثابو مبيكي لدى وصوله مقر الاجتماع (الفرنسية)
بدأ زعماء أفارقة محادثات في أكرا عاصمة غانا بشأن إحياء عملية السلام في ساحل العاج، بحضور الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان.

وفي افتتاح الاجتماع الذي شارك فيه زعماء نيجيريا وجنوب أفريقيا وبنين وبوركينا فاسو وجمهورية الكونغو الديمقراطية والغابون وغانا وساحل العاج وليبيريا ومالي والنيجر وسيراليون وتوغو، حث أنان الزعماء العاجيين وقادة المتمردين المشاركين في القمة على تجاوز خلافاتهم الشخصية. وناشد أطراف النزاع الاستفادة إلى أقصى الحدود من هذه الفرصة.

ويقول المتمردون الذين يسمون أنفسهم القوات الجديدة إنهم لا يثقون في أن الرئيس العاجي لوران غباغبو سينفذ اتفاق السلام الذي تم توقيعه عام 2003 برعاية فرنسية، في حين يرى غباغبو أنه لا سبيل لتحقيق تقدم في قضايا مهمة مثل تحديد من يحق له الترشيح للرئاسة إلا بعد أن يلقي المتمردون الذين يسيطرون على شمال البلاد أسلحتهم.

وفي هذا الإطار قال أنان إنه لابد من التوصل إلى حل وسط بشأن مادة في الدستور تحول دون ترشيح زعيم معارض للرئاسة واتفاق على صلاحيات رئيس الوزراء سيدو ديارا.

ودعا أنان أيضا إلى تنشيط الحكومة المشكلة من جميع الأطراف والمتوقفة عن العمل تقريبا منذ استقالة بعض الوزراء الذين يمثلون المعارضة والمتمردين، وطالب أيضا باتفاق على جدول زمني لنزع سلاح المتمردين.

ويتوقع أيضا أن يناقش الزعماء بعد ظهر الجمعة سبل إنهاء الصراع في دارفور غربي السودان ويستمعوا إلى تقرير عن عملية السلام في ليبيريا.

المصدر : وكالات