شامل باساييف كما ظهر في الشريط
أكد القائد الشيشاني شامل باساييف في شريط حصلت عليه الجزيرة أن مقاتليه لن يستهدفوا المسؤولين الروس إذا كانوا خارج روسيا رغم أن عناصر في أجهزة الاستخبارات الروسية اغتالت في قطر الرئيس الأسبق سليم خان يندرباييف في 13 فبراير/شباط الماضي.

ونفى باساييف وجود أي علاقة للمقاتلين الشيشان بالتفجيرات التي وقعت في كل من تركيا وإسبانيا وفرنسا.

وأشار إلى أن موسكو تروج أخبارا كاذبة عن المقاتلين الشيشان، وأن الشعب الشيشاني سيواصل "جهاده" داخل الأراضي الروسية.

وكان باساييف أعلن مسؤوليته عن هجمات عدة أسفرت إحداها في التاسع من مايو/أيار الماضي عن مقتل الرئيس الشيشاني الموالي لموسكو أحمد قديروف إضافة إلى عملية احتجاز رهائن في مسرح بموسكو في أكتوبر/تشرين الأول عام 2002.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية