القاعدة تطالب بإقالة رئيس الوزراء وتنصح روما بالانسحاب من العراق (الفرنسية)

هدد تنظيم القاعدة في بيان نسبه له موقع أنصار نت على الشبكة الإلكترونية إيطاليا بتلقي سلسلة من هجمات السيارات المفخخة إن لم تسارع إلى سحب قواتها من العراق.

وخاطب البيان -الذي وقع باسم "خالد بن الوليد/ تنظيم القاعدة"- الشعب الإيطالي قائلا "حكومة بلادكم قامت بالمشاركة في الحرب على العراق وأرسلت جنودا وأساطيل إلى بلادنا"، مطالبا إياهم "وللمرة الأخيرة" بالضغط على حكومتهم للانسحاب من العراق بالطرق السلمية، وإلا فإن "طوابير السيارات المفخخة ستكون هي الحل".

وكانت الجماعة نفسها قد وجهت رسالة إلى الشعب والحكومة في إيطاليا قالت فيها "مددنا أيدينا للهدنة، لكن حكومتكم لم تستجب فتحملوا نتائج قرارات حكومتكم".

وأقسمت الجماعة على إيقاع عدد كبير من القتلى في صفوف الإيطاليين، ونصحت الحكومة باستيراد الأكياس السوداء وصناعة التوابيت للموتى وتعبئتهم فيها.

يذكر أن زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن كان قد عرض قبل نحو ثلاثة أشهر هدنة على دول أوروبا التي تتعهد بعدم الاعتداء على المسلمين، وأمهل بن لادن هذه الدول ثلاثة أشهر للرد على العرض.

وكان موقع أنصار نت قد بث يوم الجمعة بيانا نسب إلى كتائب أبي حفص المصري التابع لتنظيم القاعدة، طالبت فيه بإقالة رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني واصفة إياه بعدم الكفاءة، كما هدد البيان بـ"حمام دم مماثل لاعتداءات 11 سبتمبر/ أيلول 2001".

المصدر : وكالات