مأساة بيسلان أحرجت الحكومة الروسية (أرشيف)

أحبطت الشرطة الروسية هجوماً وصفته بـ "الإرهابي " عندما أوقفت سيارة مفخخة وسط موسكو اليوم.


وقال محققون روس إن المشتبه فيه تلقى مبلغ ألف دولار لنقل السيارة إلى طريق رئيسي يستقله الرئيس فلاديمير بوتين من وإلى الكرملين.


ونقلت وكالة إنتر فاكس عن ضباط أن المشتبه فيه توفي في المستشفى بعد تعرضه لنوبة قلبية.


وتوقعت تقارير أن يكون الهجوم يستهدف متحفا حيث دعا رئيس بلدية موسكو رؤساء بلديات المدن الكبرى.


وتأتي الأنباء عن الهجوم بعد أسابيع شهدت سلسلة من هجمات تتهم السلطات الروسية  المقاتلين الشيشان بالوقوف وراءها، وتتضمن حصار مدرسة بيسلان مما أدى لمقتل نحو 320 شخصا وتحطم طائرتين مدنيتين في الوقت ذاته مما أسفر عن مصرع 90 شخصا.

 

المصدر : رويترز