حسن روحاني قطع التكهنات بشأن إجراء محادثات مباشرة مع واشنطن (رويترز)

قال الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني حسن روحاني "إنه ليس هناك ما يبرر قبول اقتراحات بإجراء مفاوضات نووية مع الولايات المتحدة التي تتبنى سياسة عدائية مع إيران".

كما استبعد روحاني أيضا إجراء مفاوضات مع ألمانيا وفرنسا وبريطانيا وقال إن إيران أجرت مباحثات مع هذه الدول العام الماضي لأنها هي التي بدأت الحوار مع طهران، وأضاف أن الطرف الذي يمكن أن تفاوضه بلاده هو الوكالة الدولية للطاقة الذرية وليس أي دولة أخرى.

وقال مسؤولون أميركيون إن مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي أبلغ الإدارة الأميركية في مارس/آذار الماضي أن إيران ربما كانت مستعدة لاتفاق، واقترح إجراء اتصالات أميركية مباشرة مع طهران. وقطعت الولايات المتحدة العلاقات مع إيران عقب الثورة الإسلامية عام 1979.

وتتهم واشنطن إيران بأنها تحاول تطوير أسلحة نووية. وتقول طهران إنها تسعى فقط لتوليد الكهرباء من المفاعلات النووية.

ومرر مجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية في يونيو/حزيران الماضي قرارا ينتقد إيران لعدم التعاون الكامل مع مفتشي الوكالة، وردا على ذلك قالت إيران إنها ستستأنف إنتاج واختبار أجهزة الطرد المركزي التي يمكن أن تستخدم في تخصيب اليورانيوم.

المصدر : رويترز