إيران تستأنف بناء أجهزة الطرد المركزي
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 07:56 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 07:56 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ

إيران تستأنف بناء أجهزة الطرد المركزي

خرازي اتهم الأوروبيين بعدم احترام تعهداتهم (الفرنسية)
استأنفت إيران إنتاج قطع أجهزة الطرد المركزي المستخدمة في تخصيب اليورانيوم، وأعلنت في نفس الوقت التزامها بتعليق تخصيب اليورانيوم.

وقال وزير الخارجية الإيراني كمال خرازي "مازلنا نحترم (اتفاق) تعليق تخصيب اليورانيوم" في إشارة إلى الاتفاق المبرم مع فرنسا وبريطانيا وألمانيا.

واتهم في مؤتمر صحفي بطهران اليوم الأوروبيين بعدم احترام تعهداتهم، معلنا أن بإمكان إيران استئناف إنتاج قطع تشغيل أجهزة الطرد المركزي.

وشدد خرازي على "أنهم لم ينفذوا التزاماتهم تجاه إيران ولذلك لا نرى من جانبنا الالتزام بشيء في المقابل"، مكررا موقف بلاده في عدم سعيها لإنتاج أسلحة نووية.

ورفض وزير الخارجية الإيراني تحذيرات نظيره الأميركي كولن باول بأن واشنطن تدرس نقل القضية إلى مجلس الأمن الذي يحتمل أن يفرض عقوبات على طهران.

وذكر دبلوماسيون في فيينا أن إيران أزالت الأختام التي وضعتها الوكالة الدولية للطاقة الذرية على أجهزة الطرد المركزي في محطة نتانز (250 كلم جنوب طهران).

وتستخدم هذه المعدات لإنتاج اليورانيوم المخصب الضروري لصناعة السلاح النووي، وإزالة الأختام دلالة على أن طهران استأنفت إنتاج أجهزة الطرد المركزي وتجميعها.

وكانت إيران -التي تتهمها واشنطن والعواصم الغربية الأخرى بالسعي لصنع قنبلة ذرية تحت ستار برنامج نووي لأغراض مدنية- وافقت في أكتوبر/تشرين الأول 2003 -إثر زيارة لوزراء خارجية فرنسا وألمانيا وبريطانيا- على تعليق أنشطة تخصيب اليورانيوم من جانب واحد ولفترة مؤقتة.

وتتهم طهران هذه الدول بعدم وفائها بتعهدها بشأن إلزام الوكالة الدولية للطاقة الذرية بإغلاق الملف النووي الإيراني نهاية يونيو/ حزيران الماضي.

المصدر : وكالات