إسرائيل تحث الأمم المتحدة على معاقبة إيران
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 08:02 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 08:02 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/20 هـ

إسرائيل تحث الأمم المتحدة على معاقبة إيران

شالوم تجاهل أسلحة بلاده النووية وحذر من الطموحات النووية الإيرانية (الفرنسية)

حثت إسرائيل الأمم المتحدة اليوم على التحرك باتجاه فرض عقوبات على إيران، بحجة أن طهران لن تتخلى عن الأسلحة النووية المتهمة بامتلاكها.

وقال وزير الخارجية الإسرائيلي سيلفان شالوم إن إسرائيل تدرك أن الاتحاد الأوروبي يتعاطف مع طهران، وأضاف "لكن إيران لن تتخلى عن أسلحتها النووية، وإنما تسعى إلى إخفائها فقط".

وزعم شالوم أن الأوروبيين وصلوا إلى قناعة بأن طهران قادرة على ضرب باريس وبرلين ولندن بصواريخها النووية كما هو الحال بالنسبة لإسرائيل، متهما طهران باللجوء إلى الدبلوماسية لتغطية نشاطاتها النووية.

وقال "الإيرانيون يحاولون إضاعة الوقت، لكن مع مرور الزمن فإن المسألة الإيرانية سوف تأتي إلى مجلس الأمن، الذي سيضع حدا لهذا الكابوس"، موضحا أن إسرائيل تبذل جهودا كبيرة لإقناع أعضاء الوكالة الدولية باتخاذ القرار المناسب في حق طهران، والذي قال إنه سينتهي بفرض عقوبات دولية عليها.

ورفض شالوم الذي تعتبر بلاده هي الوحيدة في منطقة الشرق الأوسط التي تمتلك أسلحة نووية، الإجابة على أسئلة الصحفيين في الأمم المتحدة عما إن كانت إسرائيل تفكر في توجيه ضربة عسكرية للمواقع النووية الإيرانية كما فعلت للمفاعل النووي العراقي عام 1981.

ومن جانبها تؤكد طهران أن برامجها النووية بما فيها التي أخفتها عن مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية هي لأهداف سلمية بحتة.

ورفضت إيران الأسبوع الماضي قرار الوكالة الدولية الذي جاء فيه أن طهران قامت مؤخرا بتسخير كميات كبيرة من اليورانيوم المشع من أجل إعدادها لاستخدامها في مجال إنتاج القنبلة الذرية.

وكانت مصادر أمنية إسرائيلية أعلنت مؤخرا أن الولايات المتحدة تخطط لبيع إسرائيل أسلحة فعالة في مواجهة أي هجوم إيراني على تل أبيب.

المصدر : الجزيرة + وكالات