ألمانيا تلغي الإقامة الدائمة لتركي معتقل بغوانتانامو
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 07:59 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/4 الساعة 07:59 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/20 هـ

ألمانيا تلغي الإقامة الدائمة لتركي معتقل بغوانتانامو

العفو الدولية استنكرت حرمان الشاب التركي من الإقامة في ألمانيا وهو حبيس الاعتقال في غوانتانامو (رويترز-أرشيف)
خالد شمت-برلين
انتقدت منظمة العفو الدولية وحزب الخضر في ولاية بريمن الألمانية إلغاء وزير داخلية الولاية توماس روفيكامب الإقامة القانونية الدائمة في ألمانيا الممنوحة للشاب التركي مراد. ك المعتقل منذ ثلاثة أعوام بمعسكر غوانتانامو.

وبرر الوزير في مقابلة مع إذاعة بريمن إلغاءه إقامة الشاب التركي المولود في ألمانيا بمخالفة الأخير قانون الإقامة بإقامته لأكثر من ست سنوات خارج الأراضي الألمانية وعدم تقدمه خلال هذه الفترة بطلب لتجديد إقامته المفتوحة حسبما ينص قانون الإقامة.

وكررت وزارة داخلية ولاية بريمن ما قاله وزيرها وأكدت عدم التراجع عن إلغاء إقامة مراد مشيرة إلى حقه في التقدم إذا ما تم الإفراج عنه إلى السفارة الألمانية في تركيا بطلب جديد للحصول على تأشيرة جديدة لدخول ألمانيا.

وشددت الوزارة في بيان صحفي على أن الموافقة على إعطائه هذه التأشيرة تبقى مرهونة بتأكيد الأجهزة الأمنية الألمانية عدم وجود مخاطر من إقامته في ألمانيا على الأوضاع الأمنية الداخلية فيها.

وفي أول رد فعل على القرار وصف متحدث باسم الفرع الألماني لمنظمة العفو الدولية في تصريحات للجزيرة نت مبررات وزير داخلية بريمن بالحجج السخيفة، كما وصف الإجراء الذي اتخذه بأنه عقاب مضاعف وغير مبرر لمراد القابع في سجن يتنافى مع أبسط قواعد حقوق الإنسان المتعارف عليها دولياً.

وأشار المتحدث –الذي فضل عدم ذكر اسمه- إلى أنه كان على الوزير أن يقدم الأسير التركي بعد الإفراج عنه إلى القضاء الألماني للتحقيق معه في الاتهامات الموجهة له بدعم إرهابيين أفغان وليس باتخاذ قرار بمنعه من دخول ألمانيا.

وعلى المستوى السياسي أيدت الهيئة البرلمانية للحزب المسيحي الديمقراطي في برلمان ولاية بريمن التي ينتمي إليها وزير الداخلية روفيكامب قراره إلغاء إقامة المواطن التركي المعتقل، وأشارت إلى أن التعاطف مع معاناته في سجن غوانتانامو ليس مبرراً للتغاضي عن التهديد الأمني الكبير الذي يمثله.

وفي المقابل اعتبرت الهيئة البرلمانية لحزب الخضر المعارض في برلمان بريمن قرار الوزير غير مسبوق وغير مبرر، ووصفت الوزير نفسه بأنه عديم الرحمة.

من جانبه انتقد براينهارد دوكي محامي مراد إلغاء الإقامة الدائمة لموكله في ألمانيا واعتبرها تمت بعد تواتر مؤشرات عديدة حول الإفراج عنه.

وقال دوكي في تصريح للجزيرة نت السبت إن وزير داخلية ولاية بريمن نقل عبر تصوراته القانونية غير الواقعية الإجراءات المطبقة في غوانتانامو إلى القانون الإداري الألماني، وتجاهل أن الوضع الاستثنائي لموكله يتيح له قانونياً التقدم بطلب لتجديد إقامته حتى بعد مرور الأشهر الستة المنصوص عليها في قانون الإقامة الألماني.

يشار إلى أن القوات الأميركية ألقت القبض على مراد في نوفمبر/ تشرين الثاني 2001 في منطقة الحدود الباكستانية الأفغانية واتهمته بالقتال في صفوف حركة طالبان، ونقلته بعد التحقيق معه في قاعدة بغرام الجوية الأفغانية إلى معتقل غوانتانامو.
_____________
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة