واشنطن تؤيد الموقف الإيطالي من توسيع مجلس الأمن
آخر تحديث: 2004/10/19 الساعة 19:26 (مكة المكرمة) الموافق 1425/9/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/19 الساعة 19:26 (مكة المكرمة) الموافق 1425/9/6 هـ

واشنطن تؤيد الموقف الإيطالي من توسيع مجلس الأمن

باول يتطلع باهتمام الى تقرير لجنة الخبراء حول توسيع مجلس الأمن(أرشيف-الفرنسية) 
أكد وزير الخارجية الأميركي كولن باول أن الولايات المتحدة ستساند الموقف الإيطالي في مسألة توسيع مجلس الأمن وهو موقف يرفض ترشيح برلين لاحتلال مقعد دائم.

وقال باول في مداخلة له أمام اجتماع للمؤسسة الوطنية الإيطالية الأميركية في واشنطن نشر نصها أمس الاثنين إن الموقف الإيطالي في هذا الشأن "سيكون موضع اعتبار" من قبل الولايات المتحدة لأننا "لا ننسى أصدقاءنا".

يشار إلى أن إيطاليا تعارض أن تتولى ألمانيا المرشحة لذلك رسميا مقعدا دائما في مجلس الأمن في إطار الإصلاحات التي يتم تداولها بشأن الأمم المتحدة وخصوصا في هذا المجلس.

وتخشى روما أن تتراجع إلى الصف الثاني في المؤسسات الدولية والأوروبية إذا انضمت برلين إلى كل من باريس ولندن في مجلس الأمن, وتطالب بأن يكون المقعد الدائم من نصيب مؤسسة الاتحاد الأوروبي.

وتعتبر حكومة سيلفيو برلسكوني أحد أقوى حلفاء الولايات المتحدة داخل التحالف الدولي في العراق, فيما عارضت ألمانيا بزعامة المستشار غيرهارد شرودر الحرب على العراق ورفضت إرسال قوات إلى هذا البلد.

وقد تمسكت الدولتان كل بموقفها في قمة ثنائية عقدت الاثنين في روما، وحرصتا على التأكيد أن الخلاف بينهما لن تكون له أي انعكاسات على علاقاتهما.

وقررت ألمانيا تنسيق جهودها مع جهود ثلاث دول أخرى هي اليابان والبرازيل والهند وكلها مرشحة لاحتلال مقعد دائم في مجلس الأمن.

وأضاف باول أنه "يتطلع باهتمام" إلى القرار الذي تعده لجنة دولية من الخبراء بتكليف من الأمم المتحدة حول توسيع مجلس الأمن. وقال الوزير الأميركي في المناسبة التي حضرها أيضا وزير الخارجية الإيطالي فرانكو فراتيني "سنرى ما ستكون عليه تلك التوصيات بشأن توسيع مجلس الأمن".

ولم تتخذ واشنطن بعد موقفا نهائيا بالنسبة للمناقشات الجارية بشأن توسيع مجلس الأمن باستثناء تأييدها الواضح لترشيح اليابان. كما أن باول نفسه قال مؤخرا إن ترشيح البرازيل "قوي وجدي".



المصدر : الفرنسية