شرطة باريس تكتشف مستودعي أسلحة لإيتا
آخر تحديث: 2004/10/19 الساعة 19:26 (مكة المكرمة) الموافق 1425/9/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/19 الساعة 19:26 (مكة المكرمة) الموافق 1425/9/6 هـ

شرطة باريس تكتشف مستودعي أسلحة لإيتا

أعمال عنف في إسبانيا (أرشيف)

عثرت الشرطة الفرنسية على مستودعين للأسلحة تستخدمهما منظمة الباسك الانفصالية المعروفة اختصارا باسم إيتا جنوبي غرب فرنسا، حيث أسفرت غارات في وقت سابق من الشهر الحالي عن اعتقال شخص يشتبه في أنه زعيم سياسي للجماعة.
 
وقالت مصادر الشرطة إن ضباطا يمشطون الريف الفرنسي عثروا على 30 قذيفة هاون ونحو 30  مسدسا آليا و 20 بندقية هجومية و 30  مسدسا و 48 منصة لإطلاق قذائف صاروخية و70 ألف عيار ناري مساء أمس الأحد.
 
وأضافت المصادر أنه في سان بيير إيروب عثرت الشرطة على 25 كيلوغراما من  الديناميت و 25  جهاز تفجير ومنصة إطلاق قذائف صاروخية ونحو 60 مسدسا و 20  بندقية هجومية ونحو23 ألف عيار ناري.
 
وعثرت الشرطة على المستودعين بعد جمع معلومات في أعقاب غارت شنت في الثالث من أكتوبر/ تشرين الأول الجاري حيث تم استجواب 23 فردا نقل 11 منهم إلى باريس لمزيد من التحقيقات.  ومن بين المعتقلين ميكيل ألبيسو أريارتي الذي يشتبه في كونه الزعيم  السياسي لإيتا.
 
ورحبت إسبانيا بهذه الاعتقالات وبضبط مستودعات كبيرة من الأسلحة باعتبار ذلك مثالا للتعاون بين البلدين المتجاورين.
 
وقامت إيتا -التي يصنفها الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة على أنها جماعة إرهابية- بقتل أكثر من 800  شخص منذ عام 1968 في حملتها لإقامة  دولة منفصلة  للباسك بشمال إسبانيا وجنوب غرب فرنسا.




المصدر : رويترز