أبو مصعب الزرقاوي
أدرجت الولايات المتحدة يوم الجمعة رسميا جماعة التوحيد والجهاد التابعة لأبو مصعب الزرقاوي ضمن لائحة المنظمات الإرهابية الدولية.
وحسب صحيفة "فدرال ريجستر" الرسمية فإن وزير الخارجية الأميركي كولن باول اعتبر أن هناك عناصر كافية تسمح بإدراج جماعة الزرقاوي ضمن الجماعات الإرهابية.
 
ويأتي قرار الخارجية الأميركية متزامنا مع تجميد الأصول المالية التي تكون المجموعة قد أودعتها في الولايات المتحدة، إضافة إلى إجراءات ردعية أخرى.
وتعتبر الولايات المتحدة الزرقاوي بمثابة عدوها الأول في العراق حيث تبنت جماعته في موقعها على الإنترنت مسؤولية هجومين يوم الخميس هزا المنطقة الخضراء في بغداد وأوقعا خمسة قتلى.

المصدر : الفرنسية