طهران تستأنف العلاقات الدبلوماسية مع القاهرة
آخر تحديث: 2004/1/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/1/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/15 هـ

طهران تستأنف العلاقات الدبلوماسية مع القاهرة

الاجتماع بين مبارك وخاتمي كان وديا للغاية (رويترز)

أفاد مراسل الجزيرة في طهران أن مصر وإيران اتفقتا نهائيا على استئناف العلاقات الدبلوماسية الكاملة بينهما.

وأكد مصدر رسمي في القيادة الإيرانية لمراسل الجزيرة أن الحكومتين اتفقتا على إعادة فتح سفارتيهما.

وأضاف المصدر الرسمي أن القرار سيعلن خلال يوم أو يومين في انتظار استكمال بعض الاجراءات الإدارية.

وكانت زارة الخارجية الإيرانية قد أعلنت قبيل ذلك أن طهران ترغب في استئناف العلاقات الدبلوماسية الكاملة مع مصر.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية حميد رضا آصفي إن العلاقات مع مصر يجب أن تستأنف الآن لأن ذلك سيساعد الشعب الفلسطيني, مؤكدا أن كافة حركات المقاومة الفلسطينية تطالب بذلك.

وجاءت الدعوة الإيرانية لتطبيع العلاقات الدبلوماسية مع مصر بعد قطيعة دامت أكثر من 23 عاما إثر منح حكومة القاهرة اللجوء السياسي لشاه إيران المخلوع محمد رضا بهلوي عام 1980 وتوقيعها اتفاق سلام مع إسرائيل عام 1979.

وتدهورت العلاقات بين البلدين بشكل كبير عندما أيدت مصر العراق في حربه على إيران من 1980 إلى 1988. غير أن العلاقات التجارية وغيرها تشهد تحسنا منذ تسعينات القرن الماضي.

شارع الإسلامبولي
ويأتي الإعلان بعد موافقة بلدية طهران اليوم على إزالة اسم خالد الإسلامبولي الذي كان أحد المشاركين في اغتيال الرئيس المصري السابق أنور السادات من أحد شوارع العاصمة الإيرانية تلبية لطلب تقدمت به الحكومة المصرية في الماضي كشرط لتحسين العلاقات بين البلدين.

وقالت وكالة الأنباء الإيرانية إن اسم الشارع أصبح شارع الانتفاضة بطلب من وزارة الخارجية الإيرانية.

وقال مسؤولون مصريون إن اسم الشارع في طهران كان عقبة كبيرة أمام تطبيع العلاقات الدبلوماسية الكاملة مع إيران. وطالبت مصر في وقت سابق بتغيير اسمه قبل بحث إعادة العلاقات.

ونقلت الوكالة عن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية قوله إن هذه خطوة تندرج ضمن سياسة بناء الثقة مع كل الدول وخاصة الإسلامية. وأضاف "لنفس الأسباب التي قطعت من أجلها العلاقات مع مصر لابد أن تستأنف الآن لأن هذا سيساعد الفلسطينيين.

وكان الرئيس الإيراني محمد خاتمي ونظيره المصري حسني مبارك قد التقيا على هامش مؤتمر جنيف الشهر الماضي في أول اجتماع من نوعه منذ أكثر من 20 عاما.

المصدر : الجزيرة + وكالات