باكستان تعتقل إسلاميين إثر محاولة لاغتيال مشرف
آخر تحديث: 2004/1/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/1/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/13 هـ

باكستان تعتقل إسلاميين إثر محاولة لاغتيال مشرف

باكستان تلاحق مدبري محاولة اغتيال مشرف (رويترز)
قال مسؤولو مخابرات إن قوات الأمن الباكستانية اعتقلت ستة إسلاميين على خلفية محاولتين استهدفتا اغتيال الرئيس برويز مشرف الشهر الماضي.

وأضافوا أن عملية الاعتقال جرت خلال هجوم شن صباح أمس على مسجد في مدينة لاهور الواقعة في شرق البلاد. وينتمي هؤلاء الرجال إلى جماعة جيش محمد التي غيرت اسمها إلى جماعة خدام الإسلام بعدما حظرها مشرف عام 2002.

وفي 25 ديسمبر كانون الأول الماضي حاول مهاجمان صدم سيارة مشرف بسيارتين ملغومتين في مدينة روالبندي. ولم يصب مشرف بأذى على الرغم من إصابة سيارته بأضرار ولكن 15 شخصا قتلوا وأصيب 45 آخرون في الهجوم. وجاءت العملية المذكورة بعد 11 يوما من محاولة أولى لاغتيال مشرف في المدينة ذاتها.

وقال مسؤولون إن أحد الشخصين اللذين شنا هجوم 25 ديسمبر كشميري وإن الآخر أفغاني. وأضافوا أن الهجوم نفذته على ما يبدو شبكة من الجماعات الكشميرية والأفغانية المرتبطة "بإرهابيين دوليين".

ويثير تعاون مشرف مع الولايات المتحدة في حربها على ما تسميه الإرهاب وملاحقة أعضاء تنظيم القاعدة وحركة طالبان الأفغانية، غضب التنظيمين المذكورين. وفي سبتمبر/ أيلول الماضي بثت الجزيرة تسجيلا صوتيا لأيمن الظواهري الرجل الثاني في تنظيم القاعدة حث فيه الباكستانيين على الإطاحة بمشرف بسبب دعمه لواشنطن.

واعتقل أكثر من 500 من أعضاء القاعدة من بينهم خالد شيخ محمد الرجل الثالث في التنظيم داخل باكستان وتم تسليمهم إلى السلطات الأميركية.

وقالت مصادر المخابرات إنه تم شن هجمات أخرى في لاهور ومناطق أخرى من باكستان في محاولة للقضاء على تلك الشبكة التي نفذت الهجوم.

المصدر : الجزيرة + وكالات