احتراق حقل الغاز وتصاعد الأبخرة السامة (الفرنسية-أرشيف)
عزا محققون صينيون سبب تسرب سحابة من الغاز السام من بئر في تشونغ بنغ جنوب شرق الصين أسفر عن مقتل 234 شخصا، إلى أخطاء وإهمال من جانب الشركة التي تدير حقل الغاز.

ونقلت وسائل الإعلام الرسمية عن تقرير لفريق تحقيق رسمي في الكارثة التي وقعت في 23 ديسمبر/ كانون الأول الماضي قوله إن التسرب كان نتيجة "ممارسات عديدة في موقع العمل شابها الإهمال".

وقال التحقيق إن الشركة أساءت تقدير حجم المنتج من الغاز ولم تكن مستعدة فنيا لإدارة بئر ينتج كميات ضخمة من غاز ذي كثافة عالية من عنصر الكبريت.

ونقلت صحيفة تشاينا ديلي عن نائب وزير الدولة للأمن الصناعي سون هواشان قوله إن السلطات ستعمل في المرحلة المقبلة على "تحديد المسؤولين عن الكارثة كي يدفعوا الثمن".

وذكرت وسائل الإعلام أن شركة البترول الوطنية الصينية العامة التي تدير حقل الغاز تعهدت بدفع تعويضات لضحايا الحادث.

وتسبب الحادث في إجلاء نحو 64 ألف قروي لمدة أسبوع إلى حين التمكن من ردم البئر وتطهير المنطقة من بقايا الحيوانات التي نفقت بسبب التسرب.

المصدر : رويترز