القضاء يبرئ أزنار ومساعديه من إثم غزو العراق (الفرنسية)
رفضت المحكمة العليا الإسبانية 13345 دعوى ضد رئيس الوزراء خوسيه ماريا أزنار ووزير دفاعه فيديريكو تريو ووزيرة الخارجية آنا بالاثيو لدعمهم الغزو الأميركي للعراق.

وعللت المحكمة قرارها بأن المسؤولية الجنائية "لا يمكن أن تنجم عن مجرد دعم سياسي أو لوجيستي لعمليات حربية للتحالف".

وشددت المحكمة في قرارها على أن العمليات العسكرية شنتها القوات الأميركية والبريطانية وليس العسكريون الإسبان الذين يأتمرون بأوامر المسؤولين الذين استهدفتهم الدعاوى.

ودعمت إسبانيا الغزو الأميركي البريطاني للعراق وقامت بنشر 1250 جنديا في اللواء الإسباني اللاتيني-الأميركي تحت قيادة بولندية في وسط وجنوب العراق.

المصدر : الفرنسية