مشرف أكد خلال لقائه مع أردوغان أن بلاده تستعد لإجراء مفاوضات مع الهند بشأن كشمير (الفرنسية)
قال الرئيس الباكستاني برويز مشرف اليوم الأربعاء إن المحادثات مع الهند بشأن منطقة كشمير المتنازع عليها ستبدأ في فبراير/شباط المقبل.

وأوضح مشرف الذي يقوم بزيارة رسمية إلى تركيا للصحفيين أن المسؤولين في البلدين مازالوا يبحثون مستوى التمثيل في المحادثات.

وتأتي هذه التطورات بعد اجتماع حقق انفراجا بين مشرف ورئيس الوزراء الهندي أتال بيهاري فاجبايي على هامش قمة إقليمية في إسلام آباد خلال هذا الشهر.

وفي السياق يجتمع أكبر فصيل في التحالف الرئيسي في كشمير -مؤتمر الحريات لجميع الأحزاب- مع الحكومة الهندية غدا الخميس لإجراء محادثات تهدف إلى إنهاء حوالي 15 عاما من سفك الدماء في المنطقة المتنازع عليها.

ويترأس وفد المؤتمر إلى المحادثات مولانا عباس أنصاري الذي انتخب رئيسا للتحالف الرئيسي في تموز/يوليو الماضي.

ويأتي الاجتماع في أعقاب تحول في موقف السلطات الهندية في أكتوبر/تشرين الأول الماضي بالسماح بإجراء محادثات غير رسمية بين الحكومة الهندية برئاسة نائب رئيس الوزراء لال كريشنا أدفاني والتحالف الرئيسي للكشميريين.

ويطالب الكشميريون بضم المنطقة التي تسكنها غالبية من المسلمين -والتي تدعي كل من الهند وباكستان أحقيتهما فيها بالكامل- إلى باكستان أو أن تصبح منطقة مستقلة.

وكانت الهند وباكستان توصلت إلى اتفاق مهم في مطلع الشهر الجاري لاستئناف الحوار بينهما بشأن عدد من المسائل من بينها مسألة كشمير المقسمة بين البلدين.

المصدر : وكالات