محادثات إيفانوف في نيودلهي تناولت تعزيز التعاون العسكري بين البلدين (الفرنسية)
وقعت الهند وروسيا صفقة عسكرية ضخمة تحصل بموجبها نيودلهي على حاملة طائرات ومقاتلات ومروحيات عسكرية.

وأعلنت وزارة الدفاع الهندية أن قيمة الصفقة تبلغ نحو 1.6 مليار دولار أميركي منها 700 مليون دولار لشراء حاملة الطائرات غورشكوف التي تعود للحقبة السوفياتية وقامت البحرية الروسية بتجديدها. ويشمل الاتفاق أيضا 12 مقاتلة ميغ 29 وست مروحيات كاموف.

وحضر وزيرا الدفاع الروسي سيرغي إيفانوف والهندي جورج فرنانديز مراسم التوقيع في نيودلهي اليوم. وأعرب إيفانوف للصحفيين عن سعادته بتوقيع الاتفاق الذي يحقق مصلحة الجانبين ويخلق فرص عمل جديدة في صناعة السفن الحربية الروسية، وأكد أنه سيتم تسليم حاملة الطائرات عام 2008.

ووصف بيان لوزارة الدفاع الهندية توقيع الصفقة بأنه تحول تاريخي في التعاون العسكري والفني بين البلدين. ويتفاوض الجانبان على هذه الصفقة العسكرية منذ سنوات واتخذت الحكومة الهندية قرارا بإتمامها يوم السبت الماضي حسب وزارة الدفاع الهندية.

يشار إلى أن الهند تعد سوقا رئيسية للسلاح الروسي وتواجه الصفقات العسكرية بين البلدين انتقادات داخلية هندية واسعة النطاق لتكاليفها الباهظة. ويرى معارضو هذا التعاون أنه يمكن توجيه مشتريات السلاح لمعدات أكثر تقدما بدلا من السفن والطائرات الروسية المستعملة.

وأكدت البحرية الهندية أن الصفقة تشمل قيام الجانب الروسي بتجديد شامل للحاملة وتزويدها بمعدات أكثر تطورا لتمديد صلاحيتها للخدمة 40 عاما. وتشمل هذه التجديدات إطالة سطح الحاملة للسماح للطائرات بالإقلاع بسرعة أكبر.

وتمتلك الهند بالفعل حاملة طائرات بريطانية الصنع شاركت في حرب جزر الفوكلاند إلى جانب 126 سفينة حربية و14 غواصة بينما لا تمتلك جارتها باكستان أي حاملة طائرات.

المصدر : وكالات