الـ FBI يخطئ بشأن رحلتي باريس ولوس أنجلوس
آخر تحديث: 2004/1/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/1/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/10 هـ

الـ FBI يخطئ بشأن رحلتي باريس ولوس أنجلوس

الاشتباه في أسماء ستة ركاب أدى لإلغاء الرحلات بين باريس ولوس أنجلوس في ليلتي الاحتفال بميلاد المسيح (رويترز)
صرح مسؤولون فرنسيون بأن مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي الـ FBI أخطأ في المعلومات الشخصية عمن وصفوا بإرهابيين محتملين كانوا من ضمن ركاب الطائرتين الفرنسيتين اللتين ألغيت رحلتهما بين باريس ولوس أنجلوس الشهر الماضي.

وفي تصريح المسؤولين الفرنسيين نقلته صحيفة وول ستريت بعددها الصادر اليوم الجمعة، قالوا إن قائمة بأسماء ستة ركاب في الرحلتين قدمها الـ FBI وحملت تشابه هويات شخصيات مطلوبة أدت لإلغاء رحلات 24 و25ديسمبر/ كانون الأول.

وذكرت المصادر أن من بين قائمة الركاب الستة أحد الأطفال الذي تشابه اسمه مع اسم شخص تونسي مطلوب القبض عليه.

وأما الأشخاص الآخرون الذين كانوا ضمن تلك القائمة التي أثارت خوف الأميركيين فهم مسنة صينية كانت تدير مطعما في باريس ومندوب مبيعات لإحدى شركات التأمين في ويلز وثلاثة مواطنين فرنسيين.

وكانت الحكومة الفرنسية قد وافقت على طلب واشنطن إلغاء الرحلات بين البلدين خلال ليلة الاحتفال بأعياد الميلاد.

المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية: