واشنطن تحذر من هجمات في فنزويلا وجيبوتي
آخر تحديث: 2004/1/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/1/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/26 هـ

واشنطن تحذر من هجمات في فنزويلا وجيبوتي

الشرطة تتفقد موقع انفجار قبالة القنصلية الكولومبية والسفارة الإسبانية في كرا كاس العام الماضي (أرشيف)

حذرت الولايات المتحدة من هجمات وشيكة على مصالحها في فنزويلا. وطلبت السلطات الأميركية من رعاياها الموجودين في العاصمة الفنزويلية كراكاس تعزيز تدابيرهم الأمنية بين 18 و20 يناير/كانون الثاني الجاري.

وقالت السفارة الأميركية في كراكاس في مذكرة للأميركيين إنها تلقت معلومات بشأن تهديد محتمل ضد المصالح الأميركية بين يومي الأحد والثلاثاء القادمين.

ويأتي هذا التحذير في وقت تحدثت فيه مصادر دبلوماسية عن تلقي السفارات الأميركية والبريطانية والإسبانية في كراكاس تهديدات من احتمال تعرضها لهجمات بقنابل حارقة من قبل جماعة راديكالية خلال الأيام القليلة المقبلة.

وقال دبلوماسي طلب عدم نشر اسمه إن السلطات الفنزويلية أبلغت السفارات بهذا التهديد الذي تعتبره حقيقيا. ونبهت السفارة البريطانية مواطنيها بشكل منفصل إلى ضرورة توخي الحذر. وصرح مسؤول بالسفارة الإسبانية بأنه لا توجد لديه تفصيلات.

جنود أميركيون أثناء التدريب في معسكر بجيبوتي (أرشيف)
وجاء هذا التأهب الأمني بعد تبادل عنيف للانتقادات العلنية خلال الأسبوع الماضي بين مسؤولين حكوميين أميركيين كبار والرئيس الفنزويلي هوغو شافيز.

في غضون ذلك جددت الولايات المتحدة النصيحة لرعاياها بتجنب السفر إلى جيبوتي بسبب تهديدات بشن هجمات. وقالت وزارة الخارجية الأميركية في بيان أمس إن الحكومة الأميركية تلقت معلومات عن تهديدات "إرهابية" في المنطقة ضد المصالح الأميركية والغربية.

وكان بيان مماثل صدر يوم 15 أغسطس/آب الماضي. ويتمركز في جيبوتي -إضافة إلى قاعدة عسكرية فرنسية كبيرة- حوالي 1500 جندي أميركي في إطار التعاون لمكافحة ما يسمى الإرهاب.

المصدر : وكالات