طائرة إيرانية تهبط اضطراريا في الصين
آخر تحديث: 2004/1/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/1/15 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/24 هـ

طائرة إيرانية تهبط اضطراريا في الصين

الطائرة الإيرانية هبطت اضطراريا عقب إقلاعها بدقائق (رويترز)

أعلنت شركة الطيران الإيرانية (إيران إير) اليوم أن إحدى طائراتها هبطت اضطراريا في بكين بعد وقت قصير من إقلاعها بسبب مشكلات في المحركات.

وقال علي رضا فخر الدين مدير مكتب إيران إير في بكين إن الطائرة كانت في طريقها إلى طوكيو.

وقال إنها صادفت مشكلات في المحركات، مضيفا إن الطائرة كانت تحمل حوالي 120 راكبا. وإنه غير متأكد من مواصلة الطائرة لرحلتها.

وقال مسؤول طيران صيني في وقت سابق إن المشكلة كانت في جهاز الهبوط. وأضاف أن الرؤية كانت واضحة وقت هبوط الطائرة، وأشار مسؤولو طيران صينيون إلى عدم إصابة أحد.

ونشرت وكالة أنباء الصين الجديدة شينخوا على موقعها على شبكة الإنترنت صورة للطائرة وهي على المدرج وقسمها الأمامي متجه نحو الأرض وكأن عجلات الهبوط لم تخرج كليا من مكانها.

وحسب موقع إيران إير على الإنترنت فإن الشركة الإيرانية تستخدم طائرات بوينغ 747 إس.بي. وهو طراز يرجع إلى عقد السبعينات.

وجاء في موقع بوينغ على الإنترنت أن الشركة الأميركية سلمت آخر طائرة بوينج 747 لإيران إير في عام 1979 قبيل قيام الثورة الإسلامية التي قطعت بعدها الولايات المتحدة روابطها مع إيران.

وبعد الثورة اضطرت إيران إلى تكملة أسطولها من طائرات البوينغ وطائرات إيرباص الأوروبية الصنع بطائرات مشتراة أو مستأجرة من الاتحاد السوفياتي السابق عانت من سلسلة حوادث قاتلة.

وتقول مصادر في إيران إير أن الشركة تجد صعوبة في الحصول على قطع الغيار لطائراتها البوينغ بسبب الحظر الأميركي الذي أعقب الثورة.

المصدر : وكالات