أحد أقسام مفاعل يونغبيون (أرشيف-رويترز)
تقدمت كوريا الشمالية بعرض جديد للولايات المتحدة في إطار جهود تسوية الأزمة النووية بشبة الجزيرة الكورية. وذكرت وكالة الأنباء الكورية الشمالية أن بيونغ يانغ عرضت تجميد العمل بمفاعلاتها النووية القادرة على إنتاج البلوتونيوم لأغراض عسكرية في مقابل تعويض من واشنطن.

ونقلت الوكالة عن ناطق باسم وزارة الخارجية الكورية الشمالية إنه إذا كان لدى الإدارة الأميركية استعداد للتوصل إلى اتفاق التعويض ستوافق بيونغ يانغ على تجميد نشاطاتها النووية في مفاعلات الغرافيت كنقطة انطلاق لوقف برنامجها النووية.

يشار إلى أن بيونغ يانغ تطالب واشنطن بضمانات أمنية مقابل التعهد بالتخلي عن برنامج التسلح النووي في حين تشترط الولايات المتحدة تقدم كوريا الشمالية بهذا التعهد قبل الكشف عن طبيعة الضمانات الأمنية الأميركية.

كيث ليوس

وفي سول أطلع عضوان من الوفد الأميركي غير الرسمي المسؤولين في كوريا الجنوبية على نتائج زيارة الوفد للمجمع النووي الكوري الشمالي في يونغبيون.

ورفض فرانك جانوزي وكيث ليوس المستشاران بلجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأميركي الكشف للصحفيين عما شاهده الوفد في مفاعل يونغبيون.

واستمرت زيارة الوفد الأميركي خمسة أيام وهي الأولى من نوعها لأجانب لمفاعل كوري شمالي منذ طرد بيونغ يانغ لمفتشي الوكالة الدولة للطاقة الذرية.

وفي السياق ذاته توقعت مصادر صينية عقد الجولة الثانية من المحادثات السداسية بشأن الأزمة النووية الكورية مطلع الشهر المقبل. وأبلغ مستشار الدولة الصيني تانغ غياسوان وفدا من الحزب الحاكم الياباني أن فرص عقد المحادثات الشهر المقبل تزايدت مع اقتراب واشنطن وبيونغ يانغ من تجاوز خلافاتهما.

المصدر : وكالات