واشنطن قلقة على مصالحها بالخارج
آخر تحديث: 2004/1/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/1/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/19 هـ

واشنطن قلقة على مصالحها بالخارج

رغم خفض حالة التأهب فإن واشنطن قلقة على مصالحها الخارجية (رويترز-أرشيف)
حذرت وزارة الخارجية الأميركية مواطنيها بالخارج مما أسمته الإرهاب على المستوى العالمي، وقالت إن مستوى التهديد الموجه إلى الأميركيين في الخارج مازال مرتفعا على الرغم من خفضه في الولايات المتحدة.

وقالت الوزارة في بيان أطلقت عليه اسم تحذير عالمي إنه يتوفر لديها مزيد من المعلومات التي تفيد بأن تنظيم القاعدة يستعد لضرب مصالح أميركية في الخارج، ومضت الوزارة تقول "الحكومة الأميركية مازالت تشعر بقلق عميق على أمن المواطنين الأميركيين في الخارج".

ودعت الوزارة هؤلاء الأميركيين إلى التنبه الشديد، وجاء في البيان "إن هذا التحذير قد صدر لتذكير المواطنين الأميركيين بالخطر الدائم من إمكان تعرضهم لاعتداءات حتى لو أن وزارة الأمن الداخلي قد خفضت مستوى التأهب".

وكانت وزارة الخارجية الأميركية قد أصدرت تحذيرا عالميا يوم 21 من الشهر الماضي في ذات اليوم الذي رفعت فيه وزارة الأمن الداخلي مستوى التأهب لمواجهة الإرهاب في الولايات المتحدة من المستوى المرتفع (الأصفر) إلى المستوى المرتفع جدا (البرتقالي).

وقد أعلن وزير الأمن الداخلي توم ريدج أمس الجمعة خفض مستوى درجة التأهب في كافة أنحاء البلاد والذي أقرته لمواجهة أي عمل إرهابي. واستثنى ريدج حالة التأهب في المطارات مشيرا إلى أنها ستبقى في مستواها. وأضاف أن الإدارة الأميركية لا تزال قلقة من استمرار التهديدات.

وقال ريدج الذي كان يتحدث في مؤتمر صحفي "رغم أننا أعدنا مستوى التأهب إلى اللون الأصفر فإنه يجب ألا نتخلى عن حذرنا".

المصدر : الجزيرة + وكالات