إيران تدرس مسألة التوقيع على البرتوكول الإضافي
آخر تحديث: 2003/9/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/9/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/8 هـ

إيران تدرس مسألة التوقيع على البرتوكول الإضافي

محمد علي أبطحي
أعلن نائب الرئيس الإيراني محمد علي أبطحي أن إيران لم تقرر بعد ما إذا كانت ستوقع على بروتوكول إضافي ملحق بمعاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية يسمح بإجراء عمليات تفتيش مفاجئة على المنشآت النووية الإيرانية.

وقال أبطحي في تصريحات له اليوم الأربعاء إن إيران ما زالت تدرس المسألة، ولم تعلن موقفها رسميا.

وأوضح أبطحي المساعد المقرب من الرئيس محمد خاتمي أن "الوقت عامل هام في إقناع المحافظين بتبني أسلوب إيجابي إزاء البروتوكول".

وكان المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي دعا إيران أمس الثلاثاء إلى المصادقة السريعة على البروتوكول الإضافي الملحق بمعاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية الذي يسمح للمفتشين الدوليين بالقيام بعمليات تفتيش مفاجئة على المنشآت النووية الإيرانية.

وقال البرادعي في تصريح للصحفيين عقب محادثات مع وزير الخارجية الألماني يوشكا فيشر إنه يأمل في أن يوقع الإيرانيون على البروتوكول قريبا جدا، وأضاف "لقد أخبروني الأسبوع الماضي أنهم قرروا التوقيع على البروتوكول".

المصدر : الجزيرة + الفرنسية