إسبانيا تدعو لمناهضة الأفكار الإسلامية الأصولية
آخر تحديث: 2003/9/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/8/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/9/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/8/1 هـ

إسبانيا تدعو لمناهضة الأفكار الإسلامية الأصولية

أنا بالاثيو تحث الغرب على مواجهة القدرة التأثيرية للأفكار الإسلامية(الفرنسية)

دعت وزيرة الخارجية الإسبانية أنا بالاثيو الدول الغربية إلى استخدام الدعاية لمناهضة ما أسمتها بالأفكار الإسلامية الأصولية التي يجري تدريسها في بعض المساجد والمدارس الدينية.

وأوضحت بالاثيو معنى الدعاية بأنها "كافة الوسائل التي يمكن استخدامها لنقل رسالتنا للسلام والتركيز والتصميم والعزيمة في مجابهة الأعداء، وهو شيء كان واضحا جدا أثناء الحرب العالمية الثانية".

جاء هذا التصريح المثير للجدل في مؤتمر يتزامن مع الدورة السنوية للجمعية العامة للأمم المتحدة تنظمه على مدى يومين جمعية السياسة الخارجية في نيويورك وهي مركز أبحاث.

وحثت بالاثيو في كلمتها الدول الأوروبية على بذل مجهودات لمواجهة ما اعتبرته "القدرة التأثيرية الحادة للأفكار التي يجري تدريسها في بعض المساجد والمدارس الدينية".

وانتقدت الوزيرة الإسبانية الدول الأوروبية لتقصيرها في مواجهة هذه المشكلة لأن هذه الدول – حسب قولها- التمست العزاء في إمكان تفادي المشكلة.

واعتبرت بالاثيو العراق عنصرا جوهريا في التحديات التي تواجه العالم الغربي، ولكنها رأت أن عدم القدرة على التنسيق في العراق بين هذه الدول سيشجع من أسمتهم بـ(الأعداء) على الإضرار بما أطلقت عليه جهود "السلام والرخاء".

وتعتبر إسبانيا من أشد مؤيدي سياسات الولايات المتحدة في العراق ولها الآن 1300 جندي منتشرين هناك لمساندة القوات الأميركية المحتلة.

المصدر : رويترز