طهران تصر على برنامجها النووي وشيراك لا يستبعد معاقبتها
آخر تحديث: 2003/9/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/9/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/30 هـ

طهران تصر على برنامجها النووي وشيراك لا يستبعد معاقبتها

كمال خرازي أثناء لقاء مع وزير الخارجية الفرنسي بطهران (الفرنسية-أرشيف)

أعلن وزير الخارجية الإيراني كمال خرازي أمس الأربعاء أن
إيران لا تنوي التخلي عن برنامجها لتخصيب اليورانيوم, مؤكدا أنه مخصص فقط لأغراض مدنية.

وقال خرازي في مؤتمر صحفي عقده بنيويورك على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة "كلا.. ليس لدينا التكنولوجيا لإنتاج أسلحة نووية, لدينا تكنولوجيا لتخصيب اليورانيوم الضروري للمفاعلات النووية" المدنية.

ورفض فكرة أن تتخلى طهران في الظروف الراهنة عن برنامجها النووي، وقال إن "هذه مسألة كرامة وطنية أن تكون لدينا هذه القوة.. هذه التكنولوجيا, وخصوصا إذا كانت تطور في بلادنا".

وأكد الوزير الإيراني أن إيران لم تساعدها أي دولة، مشيرا إلى أن "هذا لا يعني أن إنتاج أسلحة مدرج في البرنامج, والمهم هو إنتاج اليورانيوم المخصب". وأوضح أن ذلك يعتبر أيضا وسيلة لإيران "لتنويع" موارد الطاقة إلى جانب النفط.

وتأتي هذه التصريحات بعد يومين من إعلان مندوب إيران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية علي أكبر صالحي أن مصنع تخصيب اليورانيوم في ناتانز الذي يثير قلق دول غربية دخل قيد العمل التجريبي قبل عدة أسابيع.

صور جوية لمنشأة تخصيب نووي تشكل محور اهتمام جولة المفتشين الحاسمة في إيران (الفرنسية-أرشيف)

وقد قررت وكالة الطاقة الذرية إرسال بعثة رفيعة المستوى من مفتشيها برئاسة نائب مديرها العام البلجيكي بيار غولدشميت الأحد المقبل في مهمة حاسمة وحساسة إلى طهران.

وقال المتحدثة باسم الوكالة ميليسا فليمنغ إن مفتشين فنيين سيصلون في غضون أيام وسيعمل ما بين خمسة وستة خبراء طوال الشهر المقبل لضمان الحصول على توضيحات محددة عن برامج إيران النووية.

في غضون ذلك أعلن الرئيس الفرنسي جاك شيراك أنه لا يستبعد أن يفرض مجلس الأمن عقوبات على إيران إذا لم تتعاون مع مفتشي الأمم المتحدة المكلفين التحقق من أن برنامجها النووي لأغراض سلمية.

وأضاف شيراك في مقابلة تنشرها اليوم الخميس صحيفة يو إس أي توداي "إذا لم توافق إيران على مطالب الوكالة الدولية للطاقة الذرية, فنحن عندئذ متفقون تماما مع الأميركيين على أن يتخذ مجلس الأمن جميع الإجراءات الضرورية لحمل طهران على الدخول في القانون الدولي".

المصدر : وكالات