أرويو: لا خطة لإعلان الطوارئ (الفرنسية)
نفت رئيسة الفلبين غلوريا أرويو اعتزامها إعلان الأحكام العرفية في إطار جهود مواجهة مقاتلي جماعة أبو سياف جنوبي البلاد.

وقالت أرويو خلال زيارتها لجزيرة جولو أحد معاقل الجماعة إن "المؤسسة الديمقراطية في الفلبين قوية بالقدر الذي يمكنها من تحمل الهجمة التي تحاول زعزعة الاستقرار والسلام والنظام" على حد تعبيرها.

وتشهد جولو الواقعة على بعد 900 كلم جنوب مانيلا منذ العام الماضي عمليات عسكرية متواصلة للجيش الفلبيني ضد مقاتلي الجماعة. وتفقدت أرويو مواقع قواتها التي تلقت تدريبات مكثفة على أيدي القوات الخاصة الأميركية.

وتأتي زيارة أرويو قبل يومين من سفرها إلى الولايات المتحدة لإلقاء كلمة أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك حيث ستلتقي مع رئيس وزراء ماليزيا محاضر محمد الذي تقود بلاده جهود وساطة لإنهاء النزاع في جنوبي الفلبين.

وكان معارضو أرويو وخاصة مدبرو محاولة الانقلاب العسكري في يوليو/ تموز الماضي اتهموها بالتخطيط لتطبيق الأحكام العرفية قبيل انتخابات الرئاسة في مايو/ أيار المقبل. ومع أن أرويو تقول إنها لن تخوض الانتخابات، يتوقع مراقبين أن تعلن ترشيح نفسها بعد زيارة الرئيس الأميركي جورج بوش للفلبين الشهر المقبل.

المصدر : وكالات