مواطنون أفغانيون ينظرون إلى حطام إحدى الحافلات التي دمرت في انفجار نفذته حركة طالبان الشهر الماضي (رويترز)
قال حميد آغا الذي وصف نفسه بمتحدث باسم حركة طالبان إن قوات الحركة تسيطر على أربع مناطق جنوبي شرقي أفغانستان.

وأضاف في حديث مع صحيفة ذي نيوز الباكستانية أن الحركة شكلت أربع فرق لتنظيم المقاومة ضد القوات التي تقودها الولايات المتحدة.

وقال "انتصاراتنا العسكرية جاءت بعد إعلان حكومة الرئيس الأفغاني حميد كرزاي أنه تم طردنا من مناطق زابل وقندهار وهلمند وأروزغان". وكان مسؤولون أفغان ذكروا مؤخرا أن خمس مناطق تخضع حاليا لسيطرة طالبان، بما فيها منطقة بارمال الحدودية.

في هذه الأثناء ذكرت مصادر حكومية أن عمليات تفتيش واسعة تجري بحثا عن مقاتلي طالبان بولاية زابل الجنوبية التي شهدت معارك عنيفة في الأسابيع الأخيرة بين القوات الأميركية والأفغانية من جهة وأفراد من طالبان من جهة أخرى.

وأضاف مسؤولو المنطقة أن عناصر طالبان يتخفون بين البدو الرحل كما يستخدمون دراجات نارية تمكنهم من مغادرة المواقع بسرعة بعد الهجمات.

وقال مراسل الجزيرة في كابل إن عمليات الدهم التي تنفذها القوات الأميركية والأفغانية تشمل مناطق عديدة في الجنوب الأفغاني منها زابل ومنطقة سبين غار في قندهار وأروزغان بعد ورود معلومات عن تجمع قادة طالبان في تلك المناطق.

المصدر : الجزيرة + رويترز