سقوط جنود أفغان وأميركيين في معارك مع قوات طالبان(أرشيف- رويترز)

أفاد مراسل الجزيرة في كابل أن ثلاثة أميركيين مدنيين جرحوا بعد سقوط مروحية مدنية كانت تقلهم فوق مدينة غزني عاصمة ولاية غزني.

وكان الأميركيون الثلاثة في رحلة عمل لتفقد مشروع طريق يربط كابل بقندهار ويمر بولايتي زابل وغزني. وتقوم بتنفيذ المشروع شركات تركية وهندية وأفغانية تحت إشراف شركات أميركية.

وقد اعترفت القوات الأميركية في أفغانستان بمقتل اثنين من جنودها وإصابة ثالث في اشتباك مع مقاتلين من حركة طالبان في منطقة شكين بولاية بكتيكا.

وذكر مسؤولون أفغان أن حوالي 11 أفغانيا منهم اثنان من حراس شركة أميركية قتلوا في هجمات لمقاتلين يشتبه في أنهم من حركة طالبان في حين شن الجيش الأميركي هجوما جديدا للقضاء على المئات من مقاتلي الحركة في ولاية زابل.

فقد قتل سبعة من الشرطة وجنديان بأيدي مقاتلين من طالبان في زابل وولاية أرزكان المجاورة، في حين أعلن رئيس الاستخبارات في الولاية أن أربعة من أفراد الشرطة قتلوا أثناء حراسة طريق سريع يعاد بناؤه بين العاصمة كابل ومدينة قندهار.

وقال مراسل الجزيرة بالولاية إن نحو 400 جندي من القوات الخاصة الأميركية يشاركون في مهاجمة مواقع طالبان في زابل حيث تعتقد القوات الأميركية أن زعيم حركة طالبان الملا محمد عمر وقادة بارزين آخرين في الحركة موجودون هناك.

المصدر : الجزيرة + وكالات