المعارضة بزيمبابوي تحقق انتصارا بالانتخابات البلدية
آخر تحديث: 2003/9/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/9/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/7 هـ

المعارضة بزيمبابوي تحقق انتصارا بالانتخابات البلدية

نساء ينتظرن دورهن للتصويت في أحد مراكز الانتخابات البلدية بزيمبابوي (الفرنسية)

تمكنت حركة التغيير الديمقراطي وهي حركة المعارضة الرئيسية في زيمبابوي من التقدم على الاتحاد الوطني الأفريقي الزيمبابوي الحاكم بزعامة الرئيس روبرت موغابي في انتخابات المجالس البلدية.

وأشارت النتائج الرسمية التي أذاعها راديو زيمبابوي صباح اليوم إلى أن حركة التغيير الديمقراطي حصلت على 106 من مقاعد المجالس البلدية البالغة 222 في حين حصل الحزب الحاكم على 70 مقعدا. كما حصلت الحركة أيضا على ستة مقاعد من أصل سبعة مخصصة لرئاسة البلديات.

من جهة ثانية احتفظ الحزب الحاكم والمعارضة بمقعديهما في هراري وماكوندي على التوالي في اثنين من الانتخابات البرلمانية الفرعية التي جرت بالتزامن مع انتخابات المجالس البلدية.

وكانت المعارضة اشتكت من موجة العنف التي تخللت الانتخابات، فيما أشارت صحف خاصة إلى محاولات لشراء أصوات الناخبين من قبل حزب موغابي عبر وعود بالمال أو معونات غذائية في البلد الذي يعاني من أسوأ أزمة اقتصادية منذ عقود.

ويرى مراقبون أن الانتصار الذي حققه حزب المعارضة الرئيسي في زيمبابوي يكتسب قيمة رمزية أكثر منه واقعية بسبب سيطرة الحكومة على البلديات عبر وزارة الحكم المحلي.

المصدر : رويترز