محكمة أميركية تطلب تعويضات من إيران عن عملية تفجير بالقدس تبنتها حماس (أرشيف)

أصدرت محكمة أميركية حكما على السلطات الإيرانية يقضي بدفع تعويضات تبلغ أكثر من 420 مليون دولار لـ12 أميركيا تضرروا من جراء تفجير وقع في القدس متهمة طهران بدعم حركة المقاومة الإسلامية (حماس) التي نفذت العملية.

وشمل القرار تخصيص ما يقارب 123 مليون دولار للأضرار الجسدية والمعنوية للمتقدمين بالدعوى، منهم أربعة لم يكونوا في مكان الحادث ولكن كان لهم أقرباء تضرروا، بالإضافة إلى 300 مليون دولار عقوبة للحكومة الإيرانية.

وجاء في الحكم الصادر في العاشر من سبتمبر/ أيلول أن المحكمة أصدرت حكمها غيابيا على الجمهورية الإسلامية الإيرانية ووزارة الاستخبارات وحراس الثورة في إيران التي لم تمثل في الجلسة التي عقدت في يناير/ كانون الثاني الماضي.

وقد أقيمت الدعوى على خلفية التفجير الذي وقع في سبتمبر/ أيلول 1997 في مركز تجاري بالقدس وراح ضحيته خمسة أشخاص وجرح ما يقارب 200 آخرين.

ورأت المحكمة أن حماس "تقيم علاقات وثيقة مع إيران"، واتهمت طهران بأنها تقدم دعما ماديا وما زالت "تقدم تدريبا إرهابيا ومساعدة اقتصادية لحماس".

المصدر : الفرنسية