الأمم المتحدة تتهم تايلور بإدارة ليبيريا من المنفى
آخر تحديث: 2003/9/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/9/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/18 هـ

الأمم المتحدة تتهم تايلور بإدارة ليبيريا من المنفى

تايلور لحظة مغادرته ليبيريا إلى منفاه في نيجيريا (أرشيف -رويترز)
اتهم ممثل الأمين العام للأمم المتحدة الخاص بالشأن الليبيري الرئيس المخلوع تشارلز تايلور بمحاولة توجيه الأمور في ليبيريا من منفاه في نيجيريا.

وقال جاك كلين أمس الجمعة إن تايلور مازال يحاول توجيه الأمور في ليبيريا من منفاه، مضيفا أن "من المعتقد أنه أخذ معه ما يقدر بنحو مليار دولار من الأموال الحكومية تاركا خزانة ليبيريا خاوية" بعد حرب أهلية استمرت 14 عاما.

وأشار كلين إلى ما أسماه تقاضي تايلور عمولات على مشتريات ليبيريا من الوقود والسلع الأخرى عبر وسطاء يعتقد أنهم التقوا به في الأسابيع الماضية في نيجيريا.

وقال ممثل الأمين العام إنه في حالة استمرار تايلور بهذا النهج "فسيتعين على الحكومة النيجيرية في مرحلة ما إعادة تقييم الطريقة التي تنظر بها إلى استمرار وجوده"، مطالبا في الوقت ذاته تايلور باحترام الاتفاق الذي قطعه على نفسه بعدم الظهور بشكل كبير وتجنب السياسة.

وكان تايلور اضطر لمغادرة ليبيريا إلى المنفى في نيجيريا بعد ضغوط دولية وتمكن المتمردين من السيطرة على جزء مهم من العاصمة منروفيا. ولا تزال محكمة في سيراليون تدعمها الأمم المتحدة تطالب بمحاكمته بارتكاب جرائم حرب.

المصدر : رويترز