مسؤولون أميركيون كبار يلتقون الدالاي لاما
آخر تحديث: 2003/9/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/9/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/15 هـ

مسؤولون أميركيون كبار يلتقون الدالاي لاما

الدالاي لاما (يمين) مع بطل العالم السابق في الملاكمة محمد علي كلاي (رويترز)
التقى وزير الخارجية الأميركي كولن باول في واشنطن أمس الزعيم الروحي للتيبت في المنفى الدالاي لاما والذي يقوم بزيارة للولايات المتحدة أثارت انتقاد الصين.

وقد وصف الدالاي لاما اللقاء بأنه "جيد جدا" غير أنه لم يقدم مزيدا من التفاصيل. وقد يلتقي الدالاي لاما الرئيس الأميركي جورج بوش في البيت الأبيض اليوم. ولم تؤكد الرئاسة الأميركية رسميا عقد هذا اللقاء. وسبق للرئيس بوش أن التقى الدالاي لاما في البيت الأبيض في مايو/ أيار 2001.

من جهة أخرى استقبل نواب أميركيون الزعيم الروحي التيبتي. واعتبرت زعيمة الأقلية الديمقراطية في مجلس النواب نانسي بيلوسي أن الدلاي لاما الذي يعيش في المنفى منذ 40 عاما "يدعو إلى الحكمة والمبادئ الإنسانية ونبذ العنف لحل أزمة التيبت والنزاعات الأخرى في العالم". وأضافت أن "الحفاظ على الهوية التيبتية موضوع قلق مشروع للولايات المتحدة والعالم".

وقد صوت مجلس الشيوخ الأميركي يوم الاثنين على قرار يعترف بجهود الدالاي لاما لحل أزمة التيبت بصورة سلمية وبدوره في توسيع حجم الاستقلال الديني والثقافي للتيبتيين.

وخلال زيارته التي تنتهي يوم 24 سبتمبر/ أيلول الجاري, ينوي الدلاي لاما المشاركة في احتفال بذكرى هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001 في الولايات المتحدة. ويعيش الدالاي لاما الحائز على جائزة نوبل للسلام منفيا في الهند منذ الانتفاضة الفاشلة ضد السلطة الصينية عام 1959.

ومن جهتها اتهمت الصين عبر سفارتها في واشنطن, الولايات المتحدة بأنها تسمح للزعيم التيبتي القيام بأنشطة "انفصالية" على أراضيها.

المصدر : الفرنسية