الفيضانات تهدد مدينة شرقي الهند وتقتل 142 شخصا
آخر تحديث: 2003/9/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/9/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/15 هـ

الفيضانات تهدد مدينة شرقي الهند وتقتل 142 شخصا

قرويون ينقذون أطفالهم من مياه الفيضان التي غمرت قريتهم شرق ولاية بيهار (أرشيف)
اضطر المئات ممن يعيشون على مشارف مدينة باتنا عاصمة ولاية بيهار شرق الهند اليوم للفرار من منازلهم بعد أن غمرت مياه نهر الغانج وروافده المنطقة.

وذكر مسؤولون أن 11 شخصا لقوا حتفهم في بيهار خلال اليومين الماضيين مما أدى إلى ارتفاع عدد ضحايا الفيضانات في الولاية خلال ستة أسابيع إلى 142.

وقال وزير الإغاثة بالولاية رام فيشار راي إن مئات الآلاف شردوا نتيجة للفيضانات التي اجتاحت 19 إقليما من أقاليم بيهار البالغ عددها 38. وأشار المسؤولون إلى أن مياه الغانج وكذلك رافديه سون وبونبون قد تجاوزت مستويات الخطر، مما دفع السلطات للقيام بتدعيم الحواجز المقامة على ضفاف النهر في مشارف باتنا لحماية المدينة من المياه.

وبالأمس لقي 15 مصرعهم وشرد الآلاف في ولاية مادهيا براديش المجاورة لبيهار (جنوب) حيث غمرت مياه سون العديد من الأقاليم الشرقية بالولاية.

وتصيب الفيضانات بصورة دورية بيهار خلال فترة الأمطار الموسمية التي تمتد من يونيو/ حزيران إلى سبتمبر/ أيلول حيث تفيض مياه الغانج وروافده التي يتدفق العديد منها من نيبال المجاورة.

وتعتبر الأمطار السنوية حيوية لاقتصاد الهند المعتمد على الزراعة ولكن كثرة الأمطار تؤدي إلى الفيضانات التي تشرد دائما ملايين وتقتل المئات.

المصدر : رويترز