إيفانوف: الإهمال سبب غرق الغواصة النووية
آخر تحديث: 2003/8/31 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/8/31 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/5 هـ

إيفانوف: الإهمال سبب غرق الغواصة النووية

صورة أرشيفية لحطام الغواصة كورسك (الفرنسية)

قال وزير الدفاع الروسي سيرغي إيفانوف إن الإهمال هو سبب حادث الغواصة النووية الذي أودى بحياة تسعة بحارة.

وغرقت الغواصة الروسية ك-159 وهي غواصة هجومية أخرجت من الخدمة عام 1989 في بحر بارنتس في الساعات الأولى من صباح السبت أثناء سحبها إلى الميناء.

وأضاف إيفانوف الذي انتقل إلى مكان الحادث "مرة أخرى نشاهد تكرار عادة التواكل الروسية". وأوضح "يؤكد هذا من جديد الحقيقة البسيطة التي تقول إنه يجب التعامل بجدية مع جميع التعليمات والأوامر. وإلا فإن حوادث مأساوية يقتل فيها أبرياء ستقع إن عاجلا أو آجلا". ودعا إيفانوف إلى عدم التخوف من الإشعاعات.

من جانبها قالت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء إن إيفانوف أعلن في محاولة للحد من الأضرار السياسية الناجمة عن غرق الغواصة أنه سيحظر مؤقتا نقل الغواصات النووية التي خرجت من الخدمة إلى المخازن.

وأعاد الحادث للأذهان ذكريات مأساة الغواصة كورسك التي غرقت في أغسطس/آب في البحر نفسه قبل ثلاثة أعوام ولقي جميع أفراد طاقمها المكون من 118 شخصا مصرعهم.

وخلافا لحادث غرق الغواصة كورسك حيث انتقدت الحكومة لاستجابتها البطيئة تعهد بوتين على الفور بإجراء تحقيق شامل. قال إيفانوف الذي يعد مقربا من بوتين في وقت سابق إنه يؤيد الإقالة الفورية لسيرجي شمشيزوف القبطان المسؤول عن عملية نقل الغواصة الذي يخضع للتحقيق في الوقت الراهن.

وجرى إنقاذ ضابط من بين عشرة من أفراد الطاقم كانوا على متن الغواصة عند وقوع الحادث وانتشلت جثتا اثنين من أفراد الطاقم. وقال مسؤولون إن السبعة الآخرين داخل الغواصة الغارقة على الأرجح، مضيفين أن انتشال الغواصة قد يستغرق أشهرا لاعتبارات فنية.

ومن المحتمل أن تكون مسألة إصلاح الجيش الروسي موضوعا ملحا بالنسبة للمعارضة في الانتخابات البرلمانية المقرر إجراؤها في ديسمبر/كانون الأول القادم والانتخابات الرئاسية المقرر أن تجرى أوائل العام 2004 حيث يسعى بوتين للترشيح لفترة رئاسة ثانية.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: