متلين قبلان (الفرنسية)
قضت المحكمة الإدارية في كولونيا (غرب) يوم الأربعاء بعدم طرد التركي متلين قبلان رئيس منظمة "دولة الخلافة" الإسلامية الملقب بـ "خليفة كولونيا" إلى بلاده.

وعللت المحكمة الألمانية قرارها بعدم تسليم قبلان إلى أنقرة بخطر وجود إجراءات قضائية في تركيا قد لا تتطابق مع مبادئ دولة القانون.

في المقابل قالت المحكمة إن المواطن التركي لم يعد يحظى مجددا بحق اللجوء في ألمانيا لكونه ارتكب فيها جرائم ونفذ فيها عقوبة بالسجن لأربع سنوات.

وكان القضاء الألماني قد أمر بالإفراج عن قبلان يوم 27 مايو/ أيار ورفض في الوقت نفسه تسليمه إلى تركيا -التي تتهمه بالوقوف وراء هجوم حصل فيها عام 1998- وذلك مخافة تعرضه لمعاملة "تخالف مبادئ القانون الدولي".

وتتهم تركيا متلين قبلان (50 عاما) بتزعم منظمة إرهابية مسؤولة عن هجوم بأنقرة يوم 29 أكتوبر/ تشرين الأول 1998استهدف ضريح كمال أتاتورك مؤسس الجمهورية التركية وأنه أمر باحتلال مسجد في إسطنبول.

وأنشئت منظمة "دولة الخلافة" في العام 1984 وكانت متمركزة غرب البلاد ولها فروع في المدن الكبرى تحت إدارة "أمراء". وحظرت هذه المنظمة في ألمانيا يوم 12 ديسمبر/ كانون الأول 2001.

المصدر : وكالات