ريتشارد أرميتاج (الفرنسية)

قال ريتشارد أرميتاج مساعد وزير الخارجية الأميركي إن المحادثات الخاصة ببرنامج كوريا الشمالية النووي ستعقد في بكين في الـ 27 من هذا الشهر. وستشارك في هذه المحادثات ست دول.

وقال أرميتاج الذي التقى مسؤولين أستراليين في العاصمة كانبيرا إن الجانب الأسترالي عرض على بلاده إرسال خبراء للمساعدة في عمليات تفتيش نووية في كوريا الشمالية بعد توقيعها على اتفاق لنزع الأسلحة.

وجددت بيونغ يانغ إصرارها على توقيع معاهدة عدم اعتداء مع الولايات المتحدة كشرط لحل الأزمة النووية. وصرح المتحدث باسم الخارجية الكورية أن أي حل يتعلق بالضمانات الأمنية غير معاهدة عدم اعتداء لن يحل الأزمة. وأكد على أن بلاده تريد توقيع معاهدة عدم اعتداء تكفل قانونا استحالة أي اجتياح من أي طرف.

من جانبها اقترحت موسكو معاهدة أمنية متعددة الأطراف لنزع فتيل الأزمة. وذكرت أنباء أن مسؤولا بالخارجية الروسية قال إن بلاده تقترح أن تكون المعاهدة رباعية بمشاركة الولايات المتحدة وكوريا الشمالية وروسيا والصين أو سداسية بانضمام اليابان وكوريا الجنوبية لها.

يذكر أن اجتماعات ثنائية منفصلة تعقد في موسكو بين روسيا والكوريتين للإعداد للمحادثات السداسية التي ستعقد في بكين.

المصدر : وكالات