آثار انفجار سابق في العاصمة بوغوتا (أرشيف)

أعلنت الشرطة الكولومبية أن حوالي عشرين شخصا جرحوا في انفجار شاحنة مفخخة مساء أمس في مدينة سان مارتان في وسط كولومبيا.

وقالت قيادة الشرطة في منطقة ميتا أن انفجار الشاحنة الذي سبب خسائر مادية، وقع في مكان قريب من محطة للوقود عند مدخل المدينة التي تبعد 200 كلم جنوب شرق العاصمة بوغوتا.

وأضافت أن عددا كبيرا من الآليات والمساكن دمرت في الانفجار. وحملت الشرطة مسؤولية العملية المتمردين في القوات المسلحة الثورية الكولومبية, معتبرة أنهم الإرهابيون الوحيدون الذين يهاجمون السكان في البلاد. وقال متحدث باسم شرطة ميتا إن سائق الشاحنة تمكن من القفز منها قبل انفجارها.

وأعلنت الشرطة عن مكافأة تبلغ 20 مليون بيسوس حوالي (سبعة آلاف دولار) لمن يساهم في الإدلاء عن مدبري الاعتداء. وأوضحت الشرطة أن الشاحنة كان يفترض أن تنفجر أمام محطة الوقود, لكنها انفجرت قبيل وصولها إلى المكان المحدد.

وتعد عملية التفجير هذه الثالثة التي تشهدها كولومبيا خلال بضعة أيام حيث أدى انفجار سيارة مفخخة السبت على بعد 80 كلم من العاصمة بين بوغوتا وكاكويزا إلى مقتل شخص وجرح شرطي بينما قتل خمسة أشخاص في انفجار سيارة الجمعة في سارافينا في منطقة أراوكا شمالي شرقي البلاد.

يشار إلى أن القوات المسلحة الثورية الكولومبية التي أنشئت عام 1964 تضم حوالي 17 ألف مقاتل وتقاتل من أجل حكومة وطنية ذات طابع ماركسي.

المصدر : الفرنسية