تجمع لارزاك منتدى مفتوح لمناهضي العولمة (الفرنسية)
استمرت في منطقة لارزاك جنوبي غربي فرنسا التجمعات الحاشدة المناهضة للعولمة بقيادة المزارع النقابي الفرنسي جوزيه بوفيه.

ومن الموضوعات المطروحة في التجمع الحاشد في لارزاك اجتماع منظمة التجارة العالمية الذي يعقد في كانكون بالمكسيك في سبتمبر/أيلول المقبل حيث يدعو بوفيه إلى تنظيم مظاهرات في موقع الاجتماع. وقال النقابي الفرنسي في تصريحات له بشأن الاجتماع "لا بد أن يكون سبتمبر (أيلول) شهرا ساخنا، ينبغي أن يخرج الجميع إلى الشوارع".

ونظم التجمع الذي يتضمن عروضا موسيقية ومناقشات بمناسبة الذكرى الثلاثين لبدء حملة على مدار عشر سنوات أوقفت بناء معسكر للجيش في تلال لارزاك.

ودعا بوفيه الحكومة الفرنسية إلى تنظيم "حوار كبير حول منظمة التجارة العالمية" لشرح موقف فرنسا قبل انعقاد قمة في كانكون. كما ندد بشدة بسيطرة الشركات المتعددة الجنسيات في العالم على الزراعة والصحة وغيرها، مشيرا إلى أنه سيطرح كل هذه المواضيع إلى جانب عدد من القضايا الاجتماعية في المسيرات المناهضة لاجتماع كانكون.

بوفيه يواصل تنظيم مسيرات الاحتجاج(رويترز)
وقد أفرج عن بوفيه الذي اعتقل يوم 22 يونيو/حزيران الماضي في إطار عفو جزئي يسمح له بمغادرة السجن بعدما أدين بتدمير حقل لمزروعات معدلة وراثيا مقابل الالتزام بالعمل مع جمعية استغلال هضبة لارزاك.

وشارك أيضا في التجمع الناشطون ضد العولمة الليبرالية والمزارعون ودعاة السلام وفنانو المسارح والسينما والنقابيون من جميع التيارات والمدرسون والموظفون.

كما حرص عدد من المسؤولين السياسيين الفرنسيين على التحرك حيث أقام عدد منهم إلى جانب مجموعات أقصى اليسار وأحزاب اليسار (اشتراكيون وشيوعيون وخضر) منصات في لارزاك للحوار وإلقاء الخطب ولكن تمثيلهم كان متواضعا.

المصدر : وكالات