بوش يرحب بقبول تايلور التنحي عن السلطة (الفرنسية)
رحبت الإدارة الأميركية بقبول الرئيس الليبيري تشارلز تايلور التنحي عن السلطة، وقال المتحدث باسم البيت الأبيض آري فليشر إن الرئيس جورج بوش يرى في هذه الموافقة أمرا مشجعا ويحثه على الوفاء بتعهده ليتسنى تحقيق الاستقرار والسلام في البلاد والمنطقة برمتها.

وأبلغ فليشر الصحفيين الذين يرافقون بوش في زيارته لقاعدة رايت باترسون الجوية في دايتون بولاية أوهايو أن الرئيس لم يتخذ أي قرار بعد بشأن إرسال قوات أميركية لحفظ السلام في ليبيريا، لكنه أشار إلى أن واشنطن سترسل "فريق تقييم" حول ظروف تحقيق السلام في ليبيريا.

وبينما اشترط تايلور نشر قوات سلام دولية للوفاء بتعهده، ترددت أنباء عن موافقته أيضا باللجوء إلى نيجيريا. وقال مسؤول نيجيري رفيع رفض كشف اسمه إن تايلور قبل عرضا باللجوء إلى نيجيريا في إطار اتفاق لإنهاء الحرب الأهلية بالبلاد.

في هذه الأثناء أعلن وزراء الدفاع في المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا موافقتهم على تشكيل قوة من ثلاثة آلاف رجل لنشرها في ليبيريا.

تحذيرات صحية

طفل فقد ذراعه بسبب الحرب (أرشيف - الفرنسية)
وفي جنيف وجهت المديرة التنفيذية لمنظمة الصحة العالمية غرو هارلم برونتلند نداء عاجلا لصالح ليبيريا لمساعدتها على مواجهة الظروف الصحية المتردية نتيجة انتشار مرض الكوليرا في العاصمة منروفيا.

وأكدت منظمة الصحة العالمية أنه تم منذ 17 يونيو/ حزيران تسجيل 455 إصابة بالكوليرا في مستشفى "جي كي إف" في منروفيا في وقت تنتشر فيه أمراض الحصبة والملاريا والإسهال.

وذكرت المنظمة أن 97 ألف نازح يعيشون في ملاجئ مؤقتة في منروفيا وضواحيها، وحذرت من أن المياه الملوثة بالمدينة ومحيطها تعرض آلاف الأشخاص للخطر بسبب مرض الكوليرا الذي قد يودي بحياة الكثير منهم إن لم يحصلوا على العلاج.

المصدر : وكالات