رئيس وزراء كمبوديا يتعهد بالبقاء في السلطة
آخر تحديث: 2003/7/30 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/6/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/7/30 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/6/2 هـ

رئيس وزراء كمبوديا يتعهد بالبقاء في السلطة

هون سين إصرار على البقاء في الحكم (أرشيف- رويترز)

أكد رئيس الوزراء الكمبودي هون سين أن حكومته الحالية ستستمر في عملها، وأنه لن يستقيل حتى لو لم يتمكن من تشكيل ائتلاف مع منافسيه الذين رفضوا نتائج الانتخابات التي جرت مطلع الأسبوع الحالي.

وقال هون سين رجل كمبوديا القوي لحشد من المزارعين إنه إذا لم يتسن تشكيل حكومة جديدة فإن الحالية ستستمر في عملها ولن يكون هناك حكومة مؤقتة، وأضاف أنه مازال رئيسا للوزراء وأنه "قوي لأنه يتمتع بتأييد الشعب الذي انتخبه".

ورغم أن حزب الشعب الكمبودي الذي يتزعمه سين يتجه إلى فوز مؤكد في الانتخابات فإن جميع التوقعات تشير إلى أن رئيس الوزراء الكمبودي لن يحصل على أغلبية الثلثين التي يحتاجها لتحقيق السيطرة على الجمعية الوطنية (البرلمان) المؤلفة من 123 مقعدا.

وبينما يلوح في الأفق احتمال الوصول إلى طريق مسدود يرى دبلوماسيون أن تدخل الملك سينهانوك قد يكون الحل الوحيد للخروج من هذا الموقف.

ومن المقرر أن تجتمع الجمعية الوطنية خلال 60 يوما بعد الانتخابات إلا أنه لا توجد قيود دستورية بشأن موعد تشكيل حكومة جديدة، ما يعني أن الطريق المسدود يمكن أن يستمر عدة أشهر.

وكان الحزب الملكي فونسنبك وحزب سام راينسي المعارض قد أعلنا رفضهما النتائج الأولية للانتخابات التشريعية في كمبوديا والتي جرت الأحد الماضي وتشير إلى تقدم حزب الشعب الحاكم.

وقال الأمين العام للحزب الملكي الأمير نورودوم سيريفودن ابن الملك سيهانوك إن الإعلان عن نتائج الانتخابات غير شرعي، وللجنة الانتخابات وحدها حق إعلان النتائج"، في حين قال زعيم حزب راينسي إن حزبه لا يقر بنتيجة الانتخابات التي أعلنها حزب الشعب الكمبودي من خلال الإعلام الذي تسيطر عليه الحكومة أو حزب الشعب".

ورغم بعض المخالفات التي شهدتها الانتخابات العامة فقد أشاد بها المراقبون الدوليون عموما.

المصدر : رويترز