مارتن شولتز يستمع لتصريحات سيلفيو برلسكوني في البرلمان الأوروبي (الفرنسية)
دان المستشار الألماني غيرهارد شرودر تصريحات رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني في البرلمان الأوروبي أمس التي شبه فيها أحد أعضاء البرلمان الألماني بحارس معتقل نازي, وطالب نظيره الإيطالي بالاعتذار.

وقال شرودر في مستهل كلمة ألقاها أمام البرلمان الألماني صباح اليوم إن هذه المقارنة غير لائقة وغير مقبولة على الإطلاق.

كما ذكر متحدث باسم البرلمان الأوروبي أن كبار أعضاء البرلمان قد يطلبون من برلسكوني اعتذارا رسميا اليوم عن هذه التصريحات.

وكان رئيس الوزراء الإيطالي قد هاجم أمس النائب الاشتراكي الألماني مارتن شولتز واقترح عليه أن يلعب دور حارس معسكر اعتقال نازي في فيلم من إنتاج إيطاليا، وذلك بعد أن تساءل شولتز عن التضارب المزعوم بين منصب برلسكوني السياسي ومصالح إمبراطوريته الإعلامية.

وتبادلت ألمانيا وإيطاليا استدعاء السفراء أمس إثر تصريحات برلسكوني، فقد استدعي السفير الإيطالي لدى ألمانيا إلى مكتب المستشار الألماني أمس، كما استدعت وزارة الخارجية الإيطالية السفير الألماني عندها.

وقال متحدث حكومي ألماني إن الاستدعاء "استهدف توضيح موقف الحكومة الألمانية للسفير". وأضاف أن "الكلمات التي وجهها رئيس الوزراء الإيطالي للنائب البرلماني الألماني غير مقبولة والحكومة الألمانية ترفضها".

وقال مايكل مولر العضو البارز في الحزب الاشتراكي الديمقراطي الذي يتزعمه المستشار شرودر إن تصريحات برلسكوني تلقي ظلالا من الشك على المؤهلات الديمقراطية للزعيم الإيطالي. وقال لرويترز "برلسكوني أحرز هدفا في نفسه، هذا يؤكد الأحكام المسبقة لدى الناس ضده".

المصدر : وكالات