مجزرتان جديدتان في إيتوري بالكونغو الديمقراطية
آخر تحديث: 2003/7/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/7/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/29 هـ

مجزرتان جديدتان في إيتوري بالكونغو الديمقراطية

عناصر من مليشيات ليندو في منطقة إيتوري (أرشيف ـ الفرنسية)

قتل عشرات الأشخاص أول أمس الجمعة في قريتين بمنطقة إيتوري شمالي شرقي جمهورية الكونغو الديمقراطية. وقال عدد من الأعيان إن عناصر من مليشيات فصيل ليندو ارتكبت مجزرتين في قريتي درودرو ولارغو على بعد 80 كلم شمال بونيا.

وقال أحد القساوسة في مستشفى كنيسة درودرو التي نهبت تماما وباتت خالية إن عناصر من مليشيات ليندو قتلوا 23 شخصا في هجوم "جيد التنسيق" بدأ صباح الجمعة، وأكد دفن 22 جثة.
وفي لارغو البلدة التجارية التي تبعد عن درودرو كيلومترين كانت عشر جثث ممددة في الشوارع وقد تم التمثيل ببعضها كما أفاد مراسلون غربيون شاهدوا أيضا العديد من الجرحى ونحو عشرين كوخا ومحلا تجاريا محترقة.

وأكد أحد زعماء المنطقة أن 408 أشخاص قتلوا في غضون الأسبوع الماضي في درودرو ولارغو وثلاث قرى أخرى حولهما.

وقد انتشرت قوات متعددة الجنسيات بقيادة فرنسية والتي أرسلها الاتحاد الأوروبي في مطلع يونيو/حزيران في مدينة بونيا حيث تمكنت من إرساء الأمن في المدينة ونزعت عنها الأسلحة.

لكن مهمة هذه القوات لا تمتد إلى بقية منطقة إيتوري حيث تجري المواجهات العرقية بين فصيلي هيما وليندو والتي أسفرت عن سقوط خمسين ألف قتيل ونزوح نصف مليون شخص منذ 1999.

المصدر : الفرنسية