زهرة كاظمي (الفرنسية)
دفنت صباح اليوم بمدينة شيراز (جنوب غرب إيران) الصحفية الإيرانية الكندية زهرة كاظمي وذلك وسط جدل يجري حول ظروف وفاتها منذ أسبوعين إثر اعتقالها.

وكانت كندا قد طالبت بإعادة جثمانها في حين أصرت طهران على أن كاظمي مواطنة إيرانية وأنه ليس أوتاوا حق في التدخل بالأمر.

وقالت مصادر إعلامية حكومية إن كاظمي دفنت في مسقط رأسها بطلب من والدتها عزت كاظمي، وأضافت أن مراسم الدفن جرت بحضور عدد من أفراد عائلتها وأقربائها وشخصيات رسمية.

وكان تحقيق حكومي مبدئي أمر به الرئيس الإيراني محمد خاتمي وظهرت نتائجه الأحد الماضي قد أشار إلى أن هناك حاجة إلى مزيد من التحقيقات لتحديد ملابسات الوفاة ومن تسبب فيها.

يذكر أن زهرة كاظمي تنحدر من أصول إيرانية وتقيم في مدينة مونتريال الكندية وتعمل مصورة صحفية.

المصدر : الفرنسية