الكمبيوتر يحمي المدن من هجمات الطائرات.. قريبا
آخر تحديث: 2003/7/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/7/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/4 هـ

الكمبيوتر يحمي المدن من هجمات الطائرات.. قريبا

هل يحمي البرنامج الجديد المدن الأميركية من هجمات كنلك التي وقعت في 11 سبتمبر/ أيلول 2001
أكدت دراسة علمية حديثة أن علماء توصلوا إلى تطوير برنامج كمبيوتر يمكنه حماية المدن من هجمات الطائرات المخطوفة بإقامة حواجز غير مرئية في السماء.

وقالت مجلة نيو ساينتيست العلمية أمس إن الباحثين بجامعة كاليفورنيا في بيركلي طوروا برامج لأجهزة الكمبيوتر الموجودة على الطائرات تمنع الطيارين من التحليق فوق مناطق تخضع للحماية.

وسيقاوم النظام الذي أطلق عليه "الجدران الناعمة" الطيار الذي يحاول التوجه ناحية مناطق حظر الطيران. فإذا أراد الطيار على سبيل المثال أن ينحرف بالطائرة جهة اليسار حيث يحظر الطيران سيرد النظام بالميل بالطائرة ناحية اليمين برفق في البداية ثم بقوة أكثر إذا لزم الأمر. وسيبدو الأمر بالنسبة للطيار كما لو كان في معركة مع ريح عاتية.

وتعتمد نظرية "الجدران الناعمة" على النظام العالمي للرصد بالاستعانة بالأقمار الصناعية (جي.بي.إس) وتتضمن قاعدة بيانات على الطائرة اعتمادا على إحداثيات نظام (جي.بي.إس) المتعلقة بمناطق حظر الطيران، فإذا أحس الكمبيوتر بأن ثمت محاولة للتشويش على نظام إشارات (جي.بي.إس) تحول تلقائيا إلى نظام آخر مثل أبراج إرشاد الطائرات.

وتشمل الأنظمة الأخرى لمكافحة اختطاف الطائرات عادة التدخل الأرضي مثل تولي أبراج المراقبة الأرضية توجيه الطائرة أو الاعتماد على أنظمة القيادة الآلية للوصول بالطائرة إلى بر الأمان. وقال إدوارد لي من جامعة كاليفورنيا إن العيب الوحيد لهذه الأنظمة هو أنها تعتمد على الربط اللاسلكي مع الأرض، وهو ما يعرضها للتشويش أو القرصنة.

وقالت المجلة إن لي يعمل مع شركة بوينغ لصناعة الطائرات من أجل إدخال المزيد من التطوير على النظام الجديد.

المصدر : رويترز