عائلات مقاتلي جيش جنوبي لبنان أثناء عودتهم من إسرائيل (أرشيف)
أعلن وزير الداخلية الإسرائيلي أبراهام بوراز أن العناصر السابقين في مليشيات جيش لبنان الجنوبي التي كانت تابعة لإسرائيل إبان احتلالها جنوب لبنان قد يحصلون قريبا على الجنسية الإسرائيلية.

وقال بوراز في مقابلة نشرتها صحيفة هآرتس اليوم إنه لا يستبعد حصول هؤلاء على الجنسية الإسرائيلية إذا رغبوا في ذلك، مضيفا أنه يتعين على إسرائيل مساعدتهم بكل السبل سواء أرادوا البقاء فيها أم لا.

يشار إلى أن نحو 6500 من العناصر السابقين في جيش لبنان الجنوبي فروا مع عائلاتهم إلى إسرائيل بعد انسحاب قوات الاحتلال من جنوب لبنان في مايو/ أيار 2000، لكنهم واجهوا ظروفا معيشية صعبة في إسرائيل ففضل أكثر من ثلثيهم العودة إلى لبنان منذ ذلك الحين.

وتلقى العناصر السابقون في هذه المليشيات مساعدة بقيمة 27 ألف دولار للزوجين وألفي دولار للطفل بالإضافة إلى تسهيلات أخرى, لكن ذلك لم يبدد صعوبات استيعابهم. ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن مصدر رسمي قوله إن 750 عنصرا سابقا من جيش لبنان الجنوبي وعائلاتهم لا يزالون في إسرائيل.

المصدر : الفرنسية