عناصر مسلحة من جبهة تحرير نمور التاميل (رويترز-أرشيف)
قال مراقبون أوروبيون يشرفون على الهدنة في سريلانكا اليوم الاثنين إن نمور التاميل لا يلتزمون التزاما كاملا بشروط اتفاق سلام مع الحكومة، مشيرين إلى أنهم سيطالبونهم بتفسير في هذا الصدد.

ويصدر المراقبون بيانات مستقلة عن انتهاكات الهدنة المستمرة منذ 17 شهرا والتي ساعدت على وقف القتال بصورة كبيرة بعد نحو 20 عاما من الحرب الأهلية.

وأوضح نائب رئيس بعثة المراقبة في سريلانكا هاغروب هوكلاند أن الحكومة ملتزمة بالهدنة، مؤكدا ضرورة التزام الجبهة أيضا وأن ترد على الاستفسارات في هذا الصدد.

وأضاف أنه رغم الأحكام التي أصدرها المراقبون فإن التاميل لم يفرجوا عن بحار احتجزوه في مايو/ أيار الماضي، ولم يزيلوا معسكرا جديدا في شمال شرق البلاد يقول مراقبون إنه أقيم فوق أراض تسيطر عليها الحكومة.

وأشار هوكلاند إلى أن رئيس بعثة المراقبين تريجفي تيليفسن سيثير مع نمور التاميل أيضا قضية الاشتباكات البحرية التي تقع بين البحرية والتاميل، وهي مسألة أدت إلى إفساد الهدنة وأسفرت عن سقوط أكثر من 40 قتيلا.

وبموجب شروط الهدنة التي توسطت فيها النرويج لا يسمح للمقاتلين بإقامة معسكرات أو حمل أسلحة في المناطق التي يسيطر عليها الجانب الآخر.

المصدر : رويترز