فرنسا تدعو إلى استئناف عمليات التفتيش في العراق
آخر تحديث: 2003/7/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/7/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/16 هـ

فرنسا تدعو إلى استئناف عمليات التفتيش في العراق

المفتشون الدوليون لدى مغادرتهم العراق قبيل اندلاع الحرب (أرشيف-رويترز)

دعت فرنسا اليوم إلى استئناف عمليات التفتيش الدولية عن الأسلحة العراقية المزعومة، مؤكدة أن هذه هي الطريقة الوحيدة لتبديد الشكوك المستمرة بشأن وجود أسلحة دمار شامل في العراق.

وقالت وزيرة الدفاع الفرنسية ميشال أليو ماري لإذاعة فرنسا الدولية إن أفضل طريقة لتبديد هذه الشكوك هي السماح للمفتشين الدوليين بالدخول إلى العراق والاطلاع على الوضع عن كثب.

وأضافت أن المجتمع الدولي لا يعرف ما إذا كانت هذه الأسلحة موجودة أم لا، مشيرة إلى أن الحكومة العراقية إذا كانت تمتلك هذه الأسلحة فإنها لم تستخدمها عندما كانت تواجه صعوبات كبيرة خلال الحرب التي قادتها الولايات المتحدة على العراق.

وتأتي تصريحات الوزيرة الفرنسية مع احتدام الجدل في الولايات المتحدة وبريطانيا حول عدم العثور حتى الآن على أسلحة دمار شامل في العراق. وقد اعترفت الإدارة الأميركية قبل أيام بأن بعض الاتهامات التي ساقتها ضد العراق بهذا الشأن كانت مبنية على معلومات خاطئة.

وتسبب ذلك في انخفاض شعبية الرئيس الأميركي جورج بوش وسط اتهامات بتضليل الرأي العام في الولايات المتحدة. وفي بريطانيا يواجه رئيس الوزراء البريطاني توني بلير اتهامات مماثلة هبطت بشعبيته هو الآخر. وقال استطلاع حديث للرأي إن ثلثي البريطانيين يعتقدون بأن بلير خدعهم لتبرير الحرب على العراق.

المصدر : وكالات